قتلى بينهم قائد لواء بهجمات على فصائل الانتقالي في ابين

اخترنا لك

لقي قائد لواء وعددا من مقاتليه، الاثنين، مصرعهم بهجمات استهدفت  الفصائل الموالية للإمارات في ابين، جنوبي اليمن..

يأتي ذلك مع قرار الانتقالي التوغل في   مزيد من المديريات المحسوبة على خصومه في ما كان يعرف بـ”الزمرة” بقيادة هادي.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر طبية  بسقوط 6 قتلى على الأقل بينهم قائد اللواء 103   إضافة إلى عدد  كبير   من الجرحى  في حصيلة غير نهائية.

وكان رتل  لفصائل الانتقالي تعرض لهجمات بعبوات ناسفة خلال مروره في مديرية مودية ، مسقط راس وزير الداخلية السابق في حكومة معين، احمدالميسري، وابرز خصوم الانتقالي.

وجاءت الهجمات مع حديث وسائل اعلام الانتقالي عن مواجهات مع من تصفهم بعناصر القاعدة، في حين تحدثت مصادر محلية بأن ما يدور كان بمثابة تصفية داخلية  للفصائل المحسوبة على الانتقالي في إشارة إلى  محاولة الانتقالي استنزاف الفصائل التي كانت محسوبة على خصومه في شقرة والتحقت مؤخرا بقواته ليدفع بها في مقدمة الصفوف للتوغل في المناطق الوسطى لابين.

والمجزرة الجديدة تعد الثانية منذ اعلان الانتقالي عملية “سهام الشرق” التي يحاول من خلالها تشديد قبضته على  اخر معاقله الجنوبيين في ابين قبل اعلانه تمثيل كامل للجنوب ..

 

أحدث العناوين

تطورات ما قبل انتهاء الهدنة حتى الان

قال نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي في صنعاء العميد عبدالله بن عامر إنه بعد التحركات الاخيرة لـ #صنعاء دخلت عواصم...

مقالات ذات صلة