محاولة سعودية لتهدئة الانتقالي بتعديلات وزارية

اخترنا لك

بدأت السعودية، الثلاثاء، مناقشات لتعديلات وزارية في حكومة معين، في محاولة لتهدئة قيادات في الانتقالي تعترض على اجراءات تقليص نفوذه.

خاص – الخبر اليمني:

وكشفت مصادر في حكومة معين بأن السفير السعودي لدى اليمن، محمد ال جابر، أبلغ كافة القوى اليمنية الموالية لبلاده عن ترتيبه لتغييرات في 3 وزارات على الأقل، مشيرة إلى أن التغييرات قد تشمل وزارة الخارجية والداخلية والمالية.

وأشارت المصادر إلى أن السفير السعودي يحاول من خلال التعديلات المرتقبة الالتفاف على مطالب الانتقالي بتغيير رئيس الحكومة معين عبدالملك والذي يوصف بالفتى المدلل للسفير.

وجاء قرار السعودية إجراء تعديلات في حكومة معين مع تصعيد الانتقالي في محاولة لتحقيق مكاسب سياسية في ظل الإجراءات القاسية  والتي شملت تفكيك قواته وتسليم عدن لخصومه.

والتعديلات لا تلبي أبسط مطالب الانتقالي الذي طالب، وفق مسؤوليه، بإقالة معين وسلطان العرادة وإخراج قوات المنطقة العسكرية الأولى  إضافة إلى تسليمه الداخلية.

أحدث العناوين

فضائح المنح: لغة عربية في الهند

ما تزال فضائح المنح الدراسية التي استأثر بها ابناء المسؤولين في الحكومة الموالية للتحالف تتوالى، ومنها ما يثير السخرية. متابعات-الخبر...

مقالات ذات صلة