إسقاط أولى مديريات شبوة

اخترنا لك

عاودت فصائل الإصلاح، الثلاثاء، التمدد عسكريا في محافظة شبوة، جنوبي شرقي اليمن.. يأتي ذلك بعد أشهر قليلة على طردها من المحافظة النفطية.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر قبلية  بأن قوات الامن الخاصة، الذرع العسكري للحزب، وقوات من محور عتق سابقا بدأت استحداث مواقع في مديرية عرماء، شرقي المحافظة.

وتزامنت الاستحداثات  العسكرية مع تطورات سياسية تعصف بالمشهد في المحافظة، حيث تستعد  المحافظة  لإطلاق أكبر مؤتمر شامل  تسوقه القوى التقليدية كالمؤتمر والإصلاح وتحاول من خلاله وأد تمدد الانتقالي، في حين يدفع الأخير الذي أصدر بيان باسم مشايخ  المديريات الجنوبية والشرقية، لإفشال المؤتمر بذريعة غياب التمثيل العادل، كما ورد في  بيان جديد باسم قبائل تلك المناطق.

ويتوقع أن يخرج المؤتمر المرتقب ببيان يرفض فيه مساعي الحاق شبوة بعدن ويؤكد هويتها اليمنية خصوصا وأن المؤتمر استبق الفعالية بتغيير شعار قواته من علم الجنوب إلى شعار يضم حدود محافظة شبوة فقط.

ويشير استحداث الإصلاح مواقع ومعسكرات في المناطق الشرقية إلى تلقيه توجيهات بكبح جماح الانتقالي ومنع أي تصعيد لإسقاط تلك المناطق.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة