تصاعد التوترات في أوروباء واجتماع طارئ للناتو عقب مزاعم بسقوط صواريخ على بولندا

اخترنا لك

نفى وزير دفاع موسكو ، الثلاثاء ، التقارير التي تفيد بأن صواريخ روسية سقطت في بولندا ، المتاخمة لأوكرانيا ، ووصفها بأنها “استفزاز” يهدف إلى تصعيد التوترات.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيانات نشرت على الإنترنت إن “وسائل الإعلام البولندية والمسؤولين يرتكبون استفزازا متعمدا لتصعيد الموقف ببيانهم بشأن التأثير المزعوم للصواريخ ‘الروسية’ على برزيودو (بالقرب من الحدود الأوكرانية)”.

واضاف البيان ان “القوة النارية الروسية لم تشن ضربات على المنطقة الواقعة بين الحدود الاوكرانية البولندية”.

وقال الحلف العسكري للناتو في وقت سابق إنه “يبحث” في التقارير غير المؤكدة التي تفيد بأن صواريخ روسية ربما ضربت بولندا يوم الثلاثاء ، وإنه يعمل عن كثب مع عضو التحالف وارسو.

وقالت الوزارة الروسية إن “الحطام الذي نشرته وسائل الإعلام البولندية من موقع الحادث في برزيودو لا علاقة له بقوة النيران الروسية”.

أطلقت روسيا ، الثلاثاء ، عشرات الصواريخ على مدن في أنحاء أوكرانيا ، بحسب كييف.

في الماضي ، سقطت الشظايا من مثل هذه الضربات في مولدوفا ، المتاخمة لأوكرانيا.

ومن شأن توجيه ضربة إلى الأراضي البولندية  أن يمثل تصعيدًا كبيرًا في نزاع أوكرانيا.

وتصاعدت التوترات في أوروباء عقب الأنباء عن سقوط صاروخ روسي في الأراضي البولندية، حيث دعا رؤوساء دول أوروبية وقادة في الناتو إلى اجتماعات عاجلة لمناقشة الأمر.

تتطلب المادة 5 من المعاهدة التأسيسية لحلف الناتو من الدول الأعضاء أن تساعد بعضها البعض في حالة وقوع هجوم على أحدها.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية إنها غير قادرة على تأكيد التقارير الإعلامية عن سقوط صاروخين روسيين داخل بولندا ، لكنها أضافت أنها تحقق في هذه المزاعم.

في غضون ذلك ، دعت الحكومة البولندية إلى اجتماع طارئ لمجلس وزرائها ومجلس الأمن القومي ، حيث أشار رئيس الوزراء ماتيوز مورافيتسكي إلى “وضع متأزم”.

 

 

 

أحدث العناوين

مجلس سعودي – إماراتي يتسلم مهام الرئاسي في عدن

بدأ مجلس عسكري سعودي- اماراتي، الاثنين، إدارة مهام المحافظات الجنوبية لليمن بدلا عن سلطة الرئاسي، المجلس الذي شكله التحالف...

مقالات ذات صلة