اللواء باراس: العسكرة الأمريكية والفرنسية لميناء الضبة تؤسس لاحتلال سواحل حضرموت

اخترنا لك

قال محافظ حضرموت في حكومة صنعاء، اللواء لقمان باراس، الخميس، إن الأمريكيين والفرنسيين، هم من يقفون وراء دعوات عسكرة ميناء الضبة، مؤكدا أن ذلك يشكل تهديدا للبنى التحتية ويحول الميناء إلى هدف عسكري مشروع.

متابعات- الخبر اليمني:

وقال باراس إن مساعي تسليم ميناء الضبة للقوات الأمريكية من قبل الحكومة الموالية للتحالف، “يؤسس لبقاء الاحتلال في سواحل المحافظة، ويعد تفريط بالسيادة الوطنية وتوطين للاحتلال في محافظة حضرموت وهو ما يرفضه كل أحرار المحافظة”.

وأشار إلى أن “أول من طالبوا بإيقاف نهب وتصدير الثروة النفطية من منشأة المسيلة النفطية التي تعرضت لأبشع استنزاف على مدى السنوات الماضية دون أن يستفيد منها أبناء المحافظة الذين يعيشون ظروفا اقتصادية وإنسانية صعبة”، وفق تصريحه لـ”وكالة سبأ”.

وأكد أن قرار قوات صنعاء ب”حماية الثروات السيادية جاء مكملاً وملبياً لمطالب أحرار حضرموت الذين تعرضوا للترهيب باستخدام القوة من قبل القوات الغازية المحتلة في الميناء”، داعيا في ذات الوقت سلطات الميناء إلى الامتثال لقرار صنعاء، وعدم إستقبال أي سفن ناهبة حتى تتجنب أي مخاطر.

وحمل محافظ حضرموت، التحالف والفصائل الموالية له، “مسؤولية أي مخاطر يتعرض لها الميناء النفطي”، موضحا أن “الميناء بكافة مرافقه والطاقم العامل لم يتعرض لأي أضرار خلال العمليتين التي أفشلت محاولات آثمة لتهريب النفط الخام”.

أحدث العناوين

التحديث الأخير لأسعار الذهب بصنعاء وعدن الأحد – 4/12/2022

صنعاء جنيه الذهب شراء = 223,000 ريال بيع = 227,000 ريال جرام عيار 21 شراء = 27,750 ريال بيع = 29,750 ريال عدن جنيه الذهب شراء = 440,000...

مقالات ذات صلة