الانتقالي يكشف دوافع انسحاب الزبيدي من الرياض

اخترنا لك

أكد المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات، الثلاثاء، انسحاب رئيسه، عيدروس الزبيدي، من العاصمة السعودية، الرياض.

خاص – الخبر اليمني:

وأفاد القيادي في المجلس، سالم الشيبة، بأن مغادرة الزبيدي المفاجئة جاء ردا على ما وصفه خضوع كل الأطراف بما فيها السعودية لشروط من وصفهم بـ”الحوثيين”.

وكان الشيبة يعلق على تقارير بعودة الزبيدي للاعتكاف بمقر إقامته الإجباري بأبوظبي .

واستدعت السعودية الزبيدي قبل أسابيع قليلة في محاولة  فاشلة للضغط عليه  للعودة إلى اجتماعات المجلس الرئاسي المتعثر منذ تشكيله قبل اكثر من عام.

وشهدت العاصمة السعودية خلال الأيام الماضية حراك غير مسبوق في إطار ترتيبات إقليمية ودولية لهيكلة المجلس الرئاسي وتقليص أعضائه من 8 إلى 3.

واشترطت السعودية على الزبيدي اجماع جنوبي  حول تنصيبه نائبا عن الجنوب، لكنه فشل في تحقيق ذلك بفعل شروط تيار هادي في الحرك والإصلاح.

وتفيد تقارير إعلامية بأن الزبيدي فقد حظه بتولي منصب النائب عن الجنوب مع تزكية أطراف إقليمية ودولية لفرج البحسني، محافظ حضرموت السابق.

أحدث العناوين

صراع السعودية مع الإمارات يخرج القاعدة من قمقمها..باطرفي يدعو للجهاد ضد فسق بن سلمان

ظهر زعيم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب خالد باطرفي في تسجيل مرئي جديد تحت عنوان "النظام السعودي وموجبات الخروج"...

مقالات ذات صلة