مقرب من النظام السعودي: الإنفصاليون والإخوان لا يحاربون بأنفسهم

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قال المدير العام السابق لقناة العربية الصحفي المقرب من النظام السعودي عبدالرحمن الراشد في مقال له بصحيفة الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء أن الانفصاليون والإخوان يشبهان بعضهما رغم الخصوم بينهما مشيرا إلى أن الشبه يكمن في كونهم لا يحاربون بأنفسهم وإنما يعتمدون على غيرهم.

وأوضح الراشد أن الإخوان المسلمون يرون أن انفصال الجنوب مقبول، ويعتبرون أن ذلك سيمنحهم مساحة أفضل للهيمنة على المسرح السياسي في الشمال، على اعتبار أن قوات صنعاء منهكة من الحرب أما الانفصاليون الجنوبيون، فيرون أن فصل الشمال عنهم، يقلص المساحة والسكان، ويعظم فرصتهم في الحكم في عدن.

ويبدو أن هذا المقال يشرح توجها للسعودية في الوقت الحالي وموقفها من كل من الحراك الجنوبي والإخوان المسلمين وذلك لخشيتها من وقوع الجنوب في أيادي الإمارات والتي تعتبر الآن المتحكم الفعلي في عدد من المحافظات، وليس حفاظا على الوحدة اليمنية كما يشير مراقبون.

واتهم الراشد الانفصاليين بالتهوين من اشكالات المستقبل بعد الاستقلال، منوها إلى أن الجنوب فرق شتى تتنافس على السلطة، ولا توجد ضمانات باستقرار الجنوب عندما ينفصل، بل قد يفتح باباً أوسع من الصراعات. فالجنوب، مثل الشمال، فيه قبائل متنافسة، وزعامات محلية متصارعة.

 يأتي هذا بعد أيام من توتر الأوضاع في المحافظات الجنوبية، والصراع بين جناحي الإمارات والسعودية.

أحدث العناوين

Demands Payment of Salaries, State Employees’ Vigil in front of UN Office in Sana’a

Hundreds of employees of the various state sectors organized on Tuesday a vigil in front of the United Nations...

مقالات ذات صلة