شاهد صور الأقمار الاصطناعية للقاعدة العسكرية التي تبنيها الإمارات في جزيرة ميون اليمنية

اخترنا لك

الخبر اليمني/متابعات خاصة:

كشفت  مؤسسة الأبحاث العسكرية «جاينز»، في تقرير أرفقته بصور التقطتها أقمار اصطناعية  عن قيام الإمارات ببناء قاعدة عسكرية في جزيرة ميون اليمنية،وقالت المؤسسة أن الإمارات تعمل حاليا أعمال لتشييد مدرج مطار في الجزيرة بطول 3200 متر.

وأوضحت المؤسسة أن الإمارات تبني هذه القاعدة لدعم عملياتها العسكرية في جنوب اليمن، وباب المندب.

ونقل موقع عربي 21 أن عن مسؤول في “الشرعية”قوله أن هذه الخطوة التي أقدمت عليها الإمارات تتم بدون علم حكومة الرئيس هادي.

ورأى موقع الخليج الجديد إن الأطماع الإماراتية لا تتوقف عند جزيرة «ميون»، بل تشمل عددا من المواقع الاستراتيجية في الساحل اليمني، ولعل أبرزها تحركاتها في جزيرة «سقطرى»، وموانئ عدن (جنوبا) والمكلا (شرقا) وفي «المخا» على البحر الأحمر.

ونقل الموقع عن مراقبين قولهم أن الإمارات تريد ضمان بقاء ثابت ومستدام للنفوذ الإماراتي على مضيق باب المندب، وتعزيز تواجدها في جزيرتي «سقطرى» و«ميون»، يحقق لها هذا الهدف، حيث تتحكم الجزيرتين في المضيق.

وهو مخطط عسكري واقتصادي واسع وشديد الجدية، ولن تساوم عليه أبوظبي، خاصة في ظل التنسيق الواضح مع مصر والضوء الأخضر الأمريكي، حسب المراقبين.

وأشار الموقع أن الإمارات تتحرك بأريحية في اليمن معتمد على الضوء الأخضر الأمريكي، التي حصلت عليه بعد وصول «دونالد ترامب» إلى الحكم في يناير/كانون الأول 2017؛ فالأخير يتشارك مع قيادات الإمارات في العداء الشديد لجماعات الإسلام السياسي، وخاصةً جماعة «الإخوان المسلمين»، وكلاهما يضع صوب عينيه القضاء على تنظيم «القاعدة» باليمن، باعتباره تهديداً مباشراً لهما.

وأشار الموقع إلى أن، من صالح أمريكا استمرار الصراع في اليمن لفترة أطول؛ فوقود الحرب هو السلاح، والسلاح بالضرورة من أمريكا، الذي تعد مبيعاته أحد الأعمدة الرئيسية للاقتصاد الأمريكي. كما أن تواجد الإمارات يفيد «إسرائيل»، التي تتمتع بعلاقات وثيقة مع أبوظبي؛ حيث تريد تل أبيب أن يبقى باب المندب بعيداً عن سيطرة أياً من أعدائها وخاصة طهران، و”حلفائها الحوثيين”.

لمتابعة الأحداث وأبعادها أولا بأول يرجى متابعة الخبر اليمني على التليجرام عبر  الرابط التالي:

https://t.me/alkhabaralyemeni

أحدث العناوين

اليدومي ينجح في مغادرة إقامته الجبرية في الرياض

نجح رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي في مغادرة مقر إقامته الجبرية في السعودية. متابعات-الخبر اليمني: وظهر اليدومي  في العاصمة...

مقالات ذات صلة