وثيقة مسربة . القاعدة تتلقى الدعم من الإمارات والسعودية

اخترنا لك

الخبر اليمني /متابعات:

قالت قناة  الجزيرة القطرية، إنها حصلت على وثيقة سرية مسربة من التقرير الذي أعده فريق خبراء تابع للجنة العقوبات الدولية في اليمن، ووفق ما نشرته القناة حتى الآن، فإن الوثائق كشفت عن «تسبب الإمارات والسعودية بتردي الأوضاع أكثر في اليمن منذ التدخل في البلد الذي يعاني من مشاكل أمنية وسياسية».

كما كشفت الوثيقة عن «استمرار الإمارات في ممارسة الاحتجاز غير القانوني في اليمن، وانتشار ميليشيات يتلقى كثير منها تمويلا مباشرا من السعودية والإمارات».

وأفادت بأن «دول التحالف الذي تقوده السعودية تتجنب المسؤولية عن انتهاكات قواتها في اليمن»، فيما قللت من جدوى الحملة الجوية التي تقودها السعودية في تغيير المعطيات على الأرض.

وأوردت أيضا أن «الصراع في تعز عزز دور شخص اسمه أبوالعباس، يتلقى دعما مباشرا من الإمارات»، مشيرة إلى أن «له دورا مشبوها من خلال سماحه بانتشار عناصر تنظيم الدولة في عدن لتعزيز قواته وتقييد نفوذ الإصلاح».

الوثيقة أشارت أيضا إلى أن سلطة هادي باتت مهددة، بعد تشكيل مجلس انتقالي جنوبي الذي ينازع هادي بدعم من شخصيات عسكرية.

وتحدثت عن مسؤولية التحالف العربي عن قصف قارب كان يقل لاجئين صوماليين قبالة ميناء «الحديدة»، وهي الحادثة التي نفاها التحالف سابقا.

يذكر أن التقرير مازالت تتكتم عليه الدول الأعضاء في مجلس الأمن حتى الأن .

أحدث العناوين

حركة حماس تؤكد أن كيان الاحتلال لا يتعامل بجدية مع صفقة تبادل الأسرى

قالت حركة "حماس" اليوم الأربعاء إن كيان الاحتلال لا يتعامل بجدية مع ملف صفقة تبادل الأسرى، ويتصرف بازدواجية مع...

مقالات ذات صلة