الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

جاسوس فوق البحر الأحمر

د.أنيس الأصبحي:

في صيف عام 1972م وفي مدينة الحديدة تم القاء القبض على اخطر ضباط الموساد الإسرائيلي( باروخ مزراحي) وأعترف عن خططه التي كانت وراء رحلته إلى ميناء الحديدة إذ أعترف بأن المخابرات الإسرائيلية كلفته بجمع معلومات عن الميناء والسواحل اليمنية وخاصة البوابة الجنوبية للبحر الأحمر ومضيقه الاستراتيجي باب المندب والجزر الاستراتيجية المتحكمة بالمدخل وخليج عدن والتقاطه لصور للميناء أدت لسقوطه بيد قوات الأمن اليمنية والذي حاول رشوة الجندي بمبلغ الفين دولار والذي أثار الشكوك وعن شخصيته كونه حامل لجواز مغربي ومهنة تاجر

ومن خلال التحقيقات والتعاون مع خبراء متخصصون من جهاز أمن الدولة المصري

اتضح بأنه ضابط في جهاز الموساد وتدرب على التراسل السري وحل الشفرة واستخدام وسائل الإخفاء واكتشاف المراقبة والافلات منها وأنه تم تكليفه من جهاز الموساد لزيارة البوابة الجنوبية للبحر الأحمر والجزر اليمنية الاستراتيجية المطلة والمشرفة على المدخل والموانئ اليمنية وأبدى الضابط أسفه العميق لأنه سقط وكان سقوطه على أيدي اليمنيين الذى وصفهم  له رؤساؤه فى تل أبيب بالتخلف والجهل وعدم الدراية بأعمال المخابرات وكان حزينا لأنه تسرع بعرض رشوة ضخمة على جندي الحراسة الذي قبض عليه

وبرر هذه السقطة التى ماكان يجب أن يقع فيها بأن معلوماته عن اليمنيين أنهم قوم غلاظ القلوب قساة لا تأخذهم الرحمة وخشي أن يقتاده الجندي الى الأمن القومي وبعد الانتهاء من التحقيقات وبموافقة السلطات اليمنية تم تسليمه ونقله لمصر والذي استفادت منه بحربها على إسرائيل 1973م

فالأمن القومي العربي بالبوابة الجنوبية للبحر الأحمر ومضيقه الاستراتيجي باب المندب واليوم من خلال الحرب العدوانية على اليمن وبمشاركة العدو الإسرائيلي مع دول تحالف العدوان هو من أجل الهيمنة الأمريكية والصهيونية على البوابة الجنوبية للبحر الأحمر ومضيقه الاستراتيجي باب المندب والجزر الاستراتيجية والسواحل اليمنية والموانئ وتمرير مشروع تدويل   البحر الأحمر وبوابته الجنوبية والجزر الاستراتيجية للهيمنة لتأمين الكيان الصهيوني فالبوابة الجنوبية  للبحر الأحمر يعتبرها الكيان الصهيوني طرف القصبة الهوائية الممتدة بعيدا بطول البحر الأحمر كله الى ميناء إيلات والمنفذ له للوصول لدول الافروآسيواية للوصول للأسواق ومصادر المواد الخام  بعد ما تحقق لها السماح بالمرور عبر قناة السويس وخليج العقبة البوابة الشمالية للبحر الأحمر للوصول للغرب

 

الخبر اليمني/أقلام

قد يعجبك ايضا