متحدث قوات صنعاء: استمرار التحالف في التصعيد يؤكد عدم رغبته في إيقاف الحرب

اخترنا لك

قال المتحدث الرسمي باسم قوات صنعاء العميد يحيى سريع أن طيران التحالف لازال مستمرا في شن غاراته واستهداف المدنيين ، متهما قوات التحالف التصعيد في نهم ودمت والساحل الغربي وقبالة نجران.

متابعات- الخبر اليمني:

واعتبر سريع في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية سبأ استمرار التحالف والقوات الموالية له في التصعيد عرقلة لجهود السلام ورغبته في إفشال المفاوضات التي انطلقت اليوم في السويد.

وقال سريع إن طيران التحالف شن اليوم ٢٨ غارة استهدفت الأحياء السكنية والممتلكات العامة والخاصة منها 10 غارات على نهم و٤ غارات على باقم وغارتين قبالة نجران  و12 غارة في الساحل الغربي 7 على الصليف وجبل الملح و3 على التحيتا و2على الدريهمي.

وأضاف أن القوات التابعة للتحالف واصلوا قصفهم المدفعي والصاروخي على عدد من الأحياء السكنية في التحيتا والدريهمي وحي 7 يوليو بالحديدة ما أدى إلى مقتل 3 نساء في التحيتا وتدمير  تدمير عدد من المنازل وممتلكات المواطنين.

أما في جبهة نهم ، أشار سريع إلى أن محاولات الزحف لقوات التحالف استمرت لليوم الثاني على التوالي باتجاه مواقع صنعاء في السلطاء والعظيمة والضبوعة والقرن والمواقع المجاورة حيث أفشل مقاتلي صنعاء زحوفاتهم وسقط عشرات القتلى والمصابين من قوات هادي.

وكشف سريع عن عملية مصرع عدد كبير من قوت التحالف خلال عملية استدراج  لهم في حقل ألغام في موقع السلطاء ما أدى إلى مصارعهم.

وفي نجران أكد المتحدث باسم قوات صنعاء يحي سريع أن قوات صنعاء صدت زحف للجيش السعودي وقواته في مواقع  الصوح قبالة نجران م وتدمير مدرعتين وسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

وفي دمت الضالع اوضح سريع أن مقاتلي صنعاء كسروا زحوفات للتحالف في جبهة دمت بالضالع من ثلاثة مسارات الأول باتجاه خارم والداعي والثاني باتجاه المزارع والحقب والثالث باتجاه ثعيل وسقط 28 قتيلا وأصيب 64 من قوات التحالف بينهم قائد ما يسمى بالحزام الأمني بالضالع القيادي فهمان عبيد طالب وتم تدمير آلية ومدرعة”.

وجدد سريع جاهزية قوات صنعاء لأي تصعيد من قبل قوات التحالف في مختلف الجبهات.

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة