تحقيق يكشف وجود قوات قبعات خضراء أمريكية وبريطانية في اليمن

اخترنا لك

كشفت صحيفة “ديلي إكسبرس” عن وجود قوات بريطانية وأمريكية في اليمن تنفذ عملية سرية ضمن فريق مشترك من فرق قوات القبعات الخضراء سيئة الذكر.

متابعات خاصة- الخبر اليمني:

وأشارت الصحيفة في تحقيق صحفي إلى أن جنديين بريطانيين أصيبا بانفجار قنبلة في مدينة مارب، منوهة إلى أنهما كان يعملان ضمن الفريق.

وقالت الصحيفة إن الجنديين هم من أعضاء كتائب SAS ، وهي جزءًا من مهمة مشتركة بين الولايات المتحدة والمملكة المتحدة.

ولفتت الصحيفة إلى أن الفريق البريطاني الأمريكي وصل إلى اليمن على متن مروحية إماراتية والتقى في عدن مع قادة عسكريين إماراتيين قبل أن يتوجه نحو الشمال.

وذكرت الصحيفة البريطانيون أن الجنود البريطانيين والأمريكيين يرتدون ملابس عربية وكانوا يكلفون بتحديد مناطق الهبوط في محافظة مأرب شمال اليمن.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أن فريق جنود القبعات الخضراء ا كانوا يعملون بالقرب من بلدة مأرب التي تسيطر عليها الحكومة عندما وقع انفجار في إحدى الشاحنات الصغيرة التي كانا يستقلانها عندما انفجرت السيارة التي كانت في المقدمة فوق لغم أرضي.

كما كشفت الصحيفة أن كل الجنود أصيبوا بجروح في الساق وتم إجلاؤهم في مروحية إماراتية إلى القاعدة العسكرية الأمريكية في جيبوتي.

أحدث العناوين

مداهمة عشرات المنازل في سقطرى واعتقال مواطنين

داهمت فصائل الإمارات في جزيرة سقطرى اليمنية، السبت، عشرات المنازل واعتقلت عدد من المواطنين منها. متابعات- الخبر اليمني: وأوضحت مصادر محلية...

مقالات ذات صلة