ارتفاع حصيلة الغارات الجوية لقوات حفتر على حي سكني في ليبيا

اخترنا لك

ارتفعت حصيلة ضحايا القصف الجوي الذي شنه طيران اللواء المتقاعد خليفة حفتر، مساء الأحد، على حي سكني إلى أكثر من 45 قتيلاً، وأكثر من 55 جريحاً بينهم أطفال ونساء.

متابعات:الخبر اليمني

وفي وقت سابق حمل المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، في بيان، قوات حفتر، مسؤولية القصف الجوي على مدينة “مرزق”.

وكانت طائرة تابعة لحفتر شنت أربع غارات جوية متتالية على تجمع لأهالي المدينة أثناء حفل زفاف وأسفر عن قتلى وجرحى كلهم من قبيلة “التبو”.

وهذه ثاني ضربة جوية كبيرة لقوات حفتر، بعد مقتل ما لا يقل عن 44 مهاجرا خلال قصف لمركز احتجاز بضواحي طرابلس في يونيو الماضي.

وتواصل قوات حفتر قتالها ضد القوات الحكومية لمحاولة السيطرة وبسط النفوذ على العاصمة الليبية طرابلس، منذ أشهر

أحدث العناوين

إدانة جريمة قصف طيران الإمارات لحافلات النقل الجماعي

تعرضت حافلات النقل الجماعي في الخط الدولي بين محافظتي حضرموت وشبوة، لقصف من قبل الطيران الإماراتي، قبل يومين، أثناء...

مقالات ذات صلة