التايمز: اسرائيل لجأت إلى الخداع بشأن نتائج عملية حزب الله

اخترنا لك

نشرت قوات الاحتلال الإسرائيلي فيديو لجنود جرحى من جيش الكيان، للتقليل من عدد الضحايا الذين سقطوا في الهجوم الأخير الذي شنه حزب الله على مركبة عسكرية إسرائيلية، وعلى مواقع أخرى.

متابعات:الخبر اليمني

وذكرت صحيفة “التايمز” البريطانية، ان الاحتلال تعمد نشر مشاهد مزيفة تظهر جنود إسرائيليين جرحى؛ تهدف الى التضليل، وتقليل الحاجة للرد على ضربات حزب الله، الذي توعد بمواصلة الهجمات.

وأوضحت الصحيفة إن التضليل نجح، حيث كانت هجمات حزب الله محدودة، واكتفت إسرائيل بمئة قنبلة مدفعية أطلقتها على السهول القريبة في جنوب لبنان، وأكدت أنها “لن تصعد العملية إلى حرب شاملة”.

وأكدت التايمز، نقل جنديين على مروحية عسكرية شوهدت وهي تهبط بالقرب من مستشفى رمبام في حيفا، بالرغم من اعلان سلطات الاحتلال لاحقا، عن عدم وقوع ضحايا جراء الضربات التي وجهها حزب الله.

وقال جيش الاحتلال إن الجنديين تلقيا العلاج في وحدة العناية المركزة، وخرجا من المستشفى دون مساعدة طبية؛ الا ان الصحيفة أوضحت ان الصور أظهرتهما ميتين.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن الصحف الإسرائيلية قولها: إن مسؤولين في جيش الاحتلال اعترفوا بعملية الخداع، بالرغم من ان قوات الكيان توعدت بعدم الكذب على موطنيها.

وتستدرك الصحيفة بأن الكشف عن استخدام الاحتلال المعلومات المزيفة أثار الحديث عن إمكانية إضعاف ثقة الرأي العام في استراتيجية العلاقات العامة التي سيقوم بها في المستقبل.

أحدث العناوين

تعليق مهم لحماس بشأن إحراق الاحتلال الإسرائيلي لمباني معبر رفح

اعتبرت حركة حماس، أنّ إقدام جيش الاحتلال الصهيوني المجرم على إحراق مبنى المغادرة ومنشآت أخرى داخل معبر رفح، والتسبب...

مقالات ذات صلة