المهرة في حالة استنفار لمواجهة قوات المجلس الانتقالي

اخترنا لك

أعلنت قبائل محافظة المهرة، استعدادها لقتال قوات المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يتلقى دعمه من الامارات؛ والساعي لبسط سيطرته على كافة المحافظات في جنوب اليمن.

المهرة:الخبر اليمني

وقال الشيخ علي سالم الحريزي رئيس لجنه الاعتصام السلمية المناهضة للتواجد العسكري السعودي في المحافظة، إن قبائل المهرة في حالة استنفار، بعد التهديدات التي أطلقها الانتقالي وقوات النخبة الشبوانية.

وأضاف الحريزي إن “قبائل المهرة جاهزة لقتال المجلس الانتقالي، أو أي قوات تابعة للتحالف، إن فكروا بالوصول إلى حدودنا، مشيرا الى انهم لن يستسلموا او يسلموا المحافظة لأية جهة كانت”.

جاء إعلان قبائل المهرة لمواجهة الانتقالي”، بالتزامن مع إعلان تأسيس تكتل سياسي أطلق عليه “المجلس الوطني الجنوبي للإنقاذ”، ومن المقرر أن يعقد اجتماعه الأول مطلع الشهر القادم.

ومن أبرز القيادات في المجلس الوطني الشيخ الحريزي، ومدير أمن المهرة السابق اللواء محمد أحمد قحطان، وشيخ مشائخ سقطرى عيسى سالم ياقوت، ورئيس مجلس الحراك الثوري فادي باعوم.

وكان رئيس المجلس الانتقالي، عيدروس الزبيدي، توعد في 28 من الشهر الماضي بالسيطرة على شبوه، ووادي حضرموت، والمهرة، وجزيرة سقطرى، واعتبر ذلك من أولويات المجلس، ولا تقل أهمية عن عدن التي أحكمت قواته سيطرتها الكاملة عليها.

أحدث العناوين

عقب أسبوع من سرقة طقم.. سرقة دبابة من محور تعز

تعرضت دبابة تابعة لمحور تعز الموالي للتحالف للسرقة من داخل معسكر المحور، حسب ما أبلغت وسائل إعلامية، في مشهد...

مقالات ذات صلة