تركيا تبدأ ترحيل متشددين أجانب من تنظيم الدولة الاسلامية

اخترنا لك

 بدأت تركيا اليوم الاثنين ترحيل أول المتشددين الأجانب المنتمين لتنظيم الدولة الإسلامية الذين تعتقلهم، حسبما نقلته وكالة الأناضول التركية الرسمية للأنباء  .

أحوال العرب والعالم-الخبر اليمني:

وقال  المتحدث الرسمي لوزارة الداخلية “إسماعيل كاتاكلي “إن بلاده رحلت متشددا أمريكيا وسترحل قريبا  24 ، بعد أن ذكرت وسائل إعلام رسمية أن أنقرة بدأت عمليات إعادة متشددين أجانب من تنظيم الدولة الإسلامية لبلادهم.

وأضاف كاتاكلي إن “مقاتلا إرهابيا أميركيا رحل من تركيا بعد إتمام الاجراءات” دون تحديد الوجهة.

وتابع أن جهاديا ألمانيا وآخر يحمل الجنسية الدنماركية سيرحلان الإثنين إلى بلديهما.

وقال إنه “تم أيضا إنجاز برنامج ترحيل سبعة مقاتلين إرهابيين أجانب من أصل ألماني في مراكز الترحيل. وسيبعدون في 14 نوفمبر”، وفق ما نقلت عنه وكالة الأناضول الرسمية.

وتتخذ حاليا اجراءات لترحيل 15 جهاديا قريبا : 11 فرنسيا وألمانيان وإيرلنديان بحسب المصدر نفسه.

وكان وزير الداخلية سليمان صويلو أعلن الجمعة بدء عملية ترحيل الجهاديين الأجانب اعتبارا من الإثنين.

وقال صويلو “نقول لكم الآن إننا سنقوم بإعادتهم إليكم. سنبدأ ذلك الإثنين حتى إن كانت تلك الدول قد أسقطت عنهم الجنسية “.

وأضاف في خطاب في أنقرة “لا حاجة للف والدوران. سنرسل اليكم عناصر تنظيم الدولة الاسلامية. هم لكم ، افعلوا بهم ما شئتم”.

ولم يحدد الوزير الدول المعنية بهذا الاجراء لكنه توجه بالكلام الى “اوروبا” في خطابه.

وكانت تركيا موضع اشتباه لفترة طويلة بترك مسلحين يعبرون حدودها الى سوريا للانضمام الى مجموعات مسلحة متطرفة تحارب النظام السوري. لكنها انضمت في 2015 الى تحالف دولي ضد الجهاديين بعدما شهدت أراضيها اعتداءات.

واتهمت أنقرة في الأسابيع الأخيرة باضعاف عملية التصدي لعناصر تنظيم الدولة الإسلامية بشنها في 9 أكتوبر هجوما على وحدات حماية الشعب الكردية التي كانت في الخط الأول في محاربة التنظيم المتطرف.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الجمعة أن تركيا أسرت 287 شخصا من تنظيم الدولة الإسلامية فروا من السجون بعد أن شنت هجومها في سوريا.

وقالت محطة تي.آر.تي خبر إن تركيا تسعى لترحيل ما يصل إلى 2500 متشدد أغلبهم سيرسلون لدول في الاتحاد الأوروبي مشيرة إلى أن 12 مركز ترحيل في البلاد تضم حاليا 813 متشددا.

ودعت أنقرة مرارا الدول الأوروبية ومن بينها فرنسا لاستعادة مواطنيها الذين يقاتلون في صفوف التنظيم المتشدد.

ويشكل الأوروبيون نحو خمس مقاتلي الدولة الإسلامية الأجانب المحتجزين لدى مسلحين أكراد في سوريا وعددهم الإجمالي نحو عشرة آلاف. وأسقطت الدنمرك وألمانيا وبريطانيا الجنسية عن بعضهم بالفعل

وقالت الولايات المتحدة الشهر الماضي إنها قتلت زعيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي في شمال غرب سوريا.

وقال أردوغان الأسبوع الماضي إن تركيا اعتقلت 13 شخصا من المقربين للبغدادي مشيرا إلى أنهم قيد الاستجواب.

أحدث العناوين

By the numbers: What the Saudi-Emirati coalition left behind in Yemen during 3400 days

The "Humanity Eye Center for Rights and Development" in Sana’a revealed on Wednesday the statistics of the Saudi-Emirati coalition's...

مقالات ذات صلة