الاصلاح يشد قبضته على شبوة

اخترنا لك

كشفت مصادر صحفية، الاربعاء، عن  وصول طلائع قوات جديدة للإصلاح  إلى شبوة.

خاص- الخبر اليمني:

يأتي ذلك في وقت صعد فيه الحزب ضد اتفاق الرياض الذي ينص على انسحابه من هذه المحافظة النفطية.

وقال الصحفي الجنوبي صلاح السقلدي إن  الاصلاح بدا نقل قوات اللواء 161 من الجوف إلى عتق، المركز الاداري في شبوة.

وتداولت وسائل اعلام تابعة للحزب، الاربعاء، بيان قالت انه صادر عن مشايخ شبوة، ويحمل البيان توقيع نحو 70 شيخ قبلي،يتضمن البيان تمسك “ابناء شبوة” بالمحافظ الحالي والقيادي في الحزب محمد صالح بن عديو، ويطالب بوقف تدخلات الانتقالي في المحافظة.

وكان بن عديو  توعد خلال حفل في بيحان بعدم التفريط بشبوة.

هذه التطورات تأتي مع استمرار ضغوط التحالف السعودي – الاماراتي  على الحزب لتنفيذ اتفاق الرياض الذي تنص بنود ملحقه العسكري على سحب قوات الاصلاح وتعيين محافظ ومدير  للأمن موالي للانتقالي وبما يضمن بقاء هذه المحافظة من نصيب الامارات التي تدعم المجلس.

ويعتبر مراقبون اختيار المحافظ لبيحان مؤشر على أن الاصلاح يعرض امكانية تقسيم المحافظة بدلا من انهاء وجوده فيها، خصوصا وأن بيحان التي  تمتلك اكبر الحقول النفطية، تحاذي مأرب وسبق للحزب وقادة اخرين كعلي محسن وأن طرحوا فكرة ضمها إلى مأرب، معقل الجماعة.

ويعزز الاخوان منذ ايام  استحواذهم على هذه المديرية، اذ اعترفت وزارة  النفط في حكومة هادي، الاربعاء، رسميا ببدء مد خط للأنبوب يربط حقول النفط في مأرب بحقول انتاجه في بيحان.

واشار البيان إلى  الانبوب الذي تعكف عشرات الجرافات على مده يربط القطاع 5 في مأرب بالقطاع 4 يهدف لإعادة تشغيل القطاعات الانتاجية في محافظتي شبوة ومأرب.

وسيسمح الانبوب للإصلاح بتصدير نفط مأرب عبر ميناء النشيمة في شبوة. وظلت عمليات مد الانبوب سرية حتى تم تداولها من قبل وسائل الاعلام.

أحدث العناوين

الدولار يصل إلى 1800 ريال في مناطق الشرعية ودعوات مستمرة لانتفاضة الرابع من ديسمبر

وصل سعر الدولار في مناطق سيطرة الشرعية إلى 1800 ريال بزيادة 120 ريال عن يوم الأربعاء الماضي، وسط مخاوف...

مقالات ذات صلة