اتفاق سياسي في تعز على “وأد” الحمادي

اخترنا لك

توصلت الاحزاب السياسية في تعز إلى اتفاق  من شأنه انهاء قضية اغتيال قائد اللواء 35 مدرع، عدنان الحمادي، والتي  تتهم فيها احزاب.

تعز-الخبر اليمني:

وكشفت مصادر سياسية أن اجتماع لأحزاب التحالف الوطني الذي يضم القوى الموالية لتحالف الحرب على اليمن، بما فيها الناصري الذي يترافع امينه العام، عبدالله نعمان،  عن اسرة الحمادي، اقر وقف التصعيد الاعلامي والجماهيري، إضافة إلى عدم نشر نتائج التحقيقات في القضية.

وأتى الاتفاق عقب استكمال اللجنة الرئاسية، المحسوبة على الاصلاح،نقل المتهمين من تعز إلى عدن بينهم نجل رئيس فرع الاصلاح في مديرية بني حماد والمتهم ايضا  بتدبير الاغتيال.

ورجحت المصادر أن تكون هذه الخطوة تمهيدا لتشييع جثمان الحمادي واغلاق لملف اغتياله.

ورفض اسرة الحمادي في وقت سابق  توجيهات اللجنة الرئاسية بدفن جثمان الحمادي، الجمعة الماضية، مطالبة  اللجنة بعقد مؤتمر صحفي في عدن ونشر نتائج التحقيق للراي العام.

وحضيت هذه الدعوة بدعم عسكري من اللواء 35 مدرع وايضا قبلي وشعبي في مناطق الحجرية التي شهدت اعتصامات ومسيرات يومية تنديدا بقتل الحمادي.

وشهد اللواء 35 مدرع خلال الايام الماضية  عملية تدوير للقيادة تزامنا مع وصول المحافظ الموالي للإمارات إلى الحجرية وبدئه تحركات  اثارت مخاوف هذه القوى التي كانت منضوية سابقا في “احزاب اللقاء المشترك” المعارض لحكم النظام السابق الذي كان شمسان يشكل جزء من تركيبته.

 

أحدث العناوين

المقاومة تقصف سديروت وتشن مواجهات عسكرية في جباليا

أعلنت  المقاومة الفلسطينية عن تنفيذ سلسلة من العمليات ضد قوات الاحتلال في رفح وجباليا بقطاع غزة، اليوم الاثنين، وكشقت...

مقالات ذات صلة