الانتقالي ينفي سقوط مواقعه بابين ..ويرحب بـ”هدنة السعودية”

اخترنا لك

نفى المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات، الثلاثاء، سيطرة قوات هادي على مواقع له في أبين، جنوبي اليمن، رغم اعترافه بضراوة المعارك وخسائرها.

خاص – الخبر اليمني:

وقال المتحدث باسم قوات الانتقالي في أبين، محمد النقيب، إن قوات هادي شنت فجرا هجوم واسع على مواقع الانتقالي في الطرية والشيخ سالم في خطوة وصفها بخرق الهدنة المعلنة من قبل التحالف، مشيرا إلى تمكن فصائل الانتقالي من صد الهجوم.

واعترفت وسائل إعلام تابعة للانتقالي بسقوط قتلى وجرحى من قوات المجلس بينهم قيادات ابرزهم صالح المشالي ، اركان حرب اللواء الأول دعم واسناد ..

وذكرت المصادر عن نجاح الانتقالي في أسر  قرابة 26 عنصرا من مقاتلي هادي خلال المواجهات واغتنام اسلحة بينها مدرعات ودبابات.

على الصعيد ذاته،  جدد المتحدث باسم الانتقالي، نزار هيثم، على ضرورة تطبيق الهدنة المعلن عنها سعوديا كتمهيد لتطبيق اتفاق الرياض.

وثمن الانتقالي دور السعودية في إحلال السلام داعيا المواطنين في الجنوب للتروي وضبط النفس”.

وتعتبر تصريحات هيثم تجاه السعودية تعكس تغيير جذري في علاقة الانتقالي بالرياض  حيث ظلت تحركات الرياض  محل تشكيك للانتقالي ..

ويأتي تقرب الانتقالي من السعودية، حيث يقيم رئيسه منذ أسابيع، مع تسليم القوات السعودية جزيرة سقطرى للمجلس ومنحه ضوء اخضر بالتحرك في حضرموت والمهرة.

ولم تعرف بعد تحسن  اللهجة الاخيرة تجاه السعودية  وما إذا كان المجلس الذي يتعرض لضغوط في عدن يحاول التعلق بقشة الرياض أم أنه قد تلقى تعهدات سعودية   بتمكينه في ضوء الهجمة على خصومه في “الشرعية” ..

 

أحدث العناوين

شاهد لحظة تحديد إحداثيات أحد منازل صالح لقصفها من قبل التحالف

نشر الصحفي السابق في مكتب هادي أنيس منصور في الرياض صورة خطيرة تظهر لحظة تحديد إحداثيات لقصفها من قبل...

مقالات ذات صلة