الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

هادي يجهض اتفاقه مع المركزي ..الانتقالي يخسر معركة الراتب

فشل المجلس الانتقالي، المسيطر على عدن، الأربعاء، في إجبار حكومة هادي على صرف مرتبات مقاتليه في خطوة من شأنها الاضرار  بالمزيد من قاعدتها الشعبية جنوب اليمن.

خاص- الخبر اليمني:

وأقرت  حكومة هادي خلال اجتماع طارئ لها في الرياض إجهاض الاتفاق الذي أبرمه رئيس الادارة الذاتية في عدن احمد بن بريك والبنك المركزي في المدينة.

وقال رئيس حكومة هادي معين عبدالملك إن حديث الانتقالي عن عدم صرف مرتبات مقاتليه منذ 5 اشهر “مجرد تضليل” مشيرا  إلى ان حكومته صرفت اخر راتب في يونيو الماضي.

واشترط معين توريد عائدات المدن الخاضعة للانتقالي وإطلاق شحنات الأموال المطبوعة مقابل الاستمرار في صرف المرتبات.

ودفعت هذه التصريحات بالناطق باسم الانتقالي نزار هيثم لإعلان عدم توصل المجلس والبنك المركزي إلى اتفاق بشأن المرتبات سبق لمدير التوجيه المعنوي بقوات هادي في عدن، الوليدي، أن أكده مساء الثلاثاء.

وقال هيثم إن المجلس لن يساوم بمستحقات مقاتليه في الجبهات في اشارة إلى رفضه مطالب حكومة هادي  التي تحاول فرضها مقابل صرف مرتبات المسلحين في عدن..

واثارت التطورات الأخيرة سخط مقاتلي الانتقالي المرابطين منذ اسابيع في مخيم أمام بوابة التحالف السعودي- الإماراتي في عدن.

وقال علي مقراط رئيس تحرير صحيفة “الجيش” إن الاعتصامات ستتواصل أمام بوابة معسكر السعودية في البريقة كون ملف مرتباتهم اصبح بيد التحالف، مؤكدا عدم قبولهم  بالمساومات بين الانتقالي وهادي  بشأن أبسط حقوقهم.

وكان الانتقالي صعد خلال الأيام الماضية في ملف مرتبات مقاتليه بمحاصرة البنك المركزي والتهديد بإقتحامه لكن القوات السعودية دفعت بتعزيزات وأحبطت هجومه على البنك..

ويحاول الانتقالي تحقيق انتصار جديد في ملف المرتبات بغية التهرب من تنفيذ اتفاق الرياض  لاسيما في ظل الضغوط عليه في الرياض للقبول بصيغة سعودية للحل جنوب البلاد.

قد يعجبك ايضا