الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

تعز| الإصلاح يطالب اللواء 35 مدرع الخروج من مدينة التربة

طالب حزب الإصلاح، اليوم السبت، اللواء 35 مدرع المناهض للحزب بالخروج من مدينة التربة جنوبي محافظة تعز.

تعز- الخبر اليمني:

وحمل الإصلاح عبر بلاغ صحفي، محافظ تعز نبيل شمسان مسؤولية ما يجري وما اعتبره  “تقاعس في إخراج الجيش من مدينة التربة وإعادتها إلى مواقعها في الجبهات”.

وعبّر إصلاح مديرية الشمايتين عن أسفه أمام ما جرى من أحداث واشتباكات بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة بمدينة التربة، داعيا المحافظ والقيادات العسكرية والأمنية إلى تحمل مسؤوليتها وفرض الأمن في مدينة التربة.

وشدد الحزب على قيادة السلطة المحلية والقيادات العسكرية والأمنية بسرعة إخلاء التربة من المعسكرات.

في سياق متصل اتجهت التوترات في مديريات الحجرية جنوبي محافظة تعز، نحو المواجهات العسكرية بين قوات تتبع حزب الإصلاح وأخرى تتبع اللواء 35 مدرع، بعد أشهر من التوتر، حيث يسعى الإصلاح للسيطرة هذه المديريات المتاخمة للساحل الغربي.

وشهدت الحجرية صباح السبت تظاهرة حاشدة دعت إليها الأحزاب السياسية المناهضة للإصلاح، ورفعت شعارات “لا إصلاح بعد اليوم” وطالبت بإعادة النظر في تعيين قائد للواء 35 مدرع منعاً للاحتراب اليمني، وكشف المتورطين في جريمة اغتيال العميد ركن عدنان الحمادي، وإلغاء كافة الاستحداثات العسكرية.

واتهم بيان صادر عن المسيرة الإصلاح بإنشاء مراكز تدريب لمليشيات مسلحة خارج إطار الجيش.

وما كادت أن تنتهي التظاهرات حتى اندلعت المواجهات العسكرية حيث هاجم إصلاحيون نقطة تابعة للواء 35 مدرع، في حين اتهمت وسائل إعلام إصلاحية اللواء باستهداف مستشفى خليفة في مدينة التربة.

ودعا حزب الإصلاح إلى إخلاء التربة من المعسكرات، في إشارة إلى اللواء 35 مدرع.

قد يعجبك ايضا