الخبر اليمني-مسؤولية الخبر
موقع إخباري يمني مستقل يهتم بأخبار اليمن والعالم أولا بأول ويبحث تفاصيلها وأبعادها بدقة.

في جريمة ثانية خلال أيام.. قوات التحالف تقتل أسير تحت التعذيب

أقدمت القوات الموالية للتحالف على تعذيب أسير في قوات صنعاء حتى فارق الحياة، في جريمة هي الثانية من نوعها خلال أقل من شهر.

صنعاء-الخبر اليمني:

وقالت لجنة شؤون الأسرى التابعة لصنعاء إن قوات التحالف أقدمت على تعذيب الأسير “عبدالله احسن ناجي الجريدي” من أبناء محافظة صنعاء.

وأشارت إلى أن هذه تعتبر “ثاني جريمة من نوعها خلال أقل من شهر في ظل صمت مريب من قبل الأمم المتحدة رغم إبلاغها بكل جريمة بحق الأسرى في حينه”

وأوضحت اللجنة أن “الأسير المذكور كان بصحة جيدة ولم يكن يعاني من أي مرض وكان من ضمن الأسرى المتفق على إطلاق سراحهم في مشاورات عمان الثالثة”.

وأضافت: تفاجئنا بعد خمس سنوات من أسره بتسليمه جثةً هامدةً وعليها آثار التعذيب.

وأكدت لجنة أسرى صنعاء أنه “بعد إجراء الفحوصات على جثة الأسير من قبل المختصين تأكدنا من أن سبب الوفاة كان نتيجة التعذيب الوحشي”.

وكشفت اللجنة أن عدد من أهالي الأسرى تلقوا رسائل تهديد من القيادات الموالية للتحالف في مأرب بتصفية أبنائهم.

وحملت اللجنة التحالف والقوات الموالية للتحالف “المسؤولية القانونية والأخلاقية تجاه الجريمة الشنعاء وما سبقها”، داعية المبعوث الاممي وفريقه إلى تحمل مسؤوليتهم.

واعتبرت صمت المبعوث وفريقه أمام هذه الجرائم أدى الى تمادي “قوى العدوان ومرتزقتهم”.

وجددت لجنة الأسرى في صنعاء دعوتها لـ”جميع المنظمات المحلية والدولية إلى إدانة هذه الجريمة النكراء والعمل للحيلولة دون تكرارها”.

وأقدمت القوات الموالية للتحالف في يوليو الماضي، بمحافظة تعز على تعذيب سجين حتى فارق الحياة تحت التعذيب،

وأوضحت لجنة شؤون الأسرى التابعة لصنعاء، حينها، أن القوات الموالية للتحالف اختطفت السجين “مختار علي الطريم اليوسفي قبل ثلاث سنوات بدون أي ذنب وقاموا بتعذيبه طوال، الفترة الماضية حتى فارق الحياة.

قد يعجبك ايضا