بعد نهبهم كميات كبيرة من الأسلحة..مقاتلو القبائل ينسحبون أفواجا من جبهة الجدعان

اخترنا لك

شهدت جبهة الجدعان  بمأرب ارتباك واسع مكن الحوثيين من التقدم، بعد انسحاب مقاتلي القبائل من صفوف الشرعية.

خاص-الخبر اليمني:

وقالت مصادر عسكرية إن مقاتلي الحشد القبلي الذي كان قد انضم مؤخرا للقتال إلى جانب الإصلاح بدعم من التحالف، انسحبوا بأسلحة وعتاد كبير، وهو ما أثر على معنويات باقي المقاتلين.

وبحسب المصادر فإن انسحاب المقاتلين القبليين ونهبهم الكبير للأسلحة، انعكس على معنويات باقي المقاتلين،الأمر الذي حاولت قيادة المنطقة العسكرية السابعة معالجته بطلبها من المقاتلين القبليين الانسحاب بهدوء.

وأكدت مصادر مطلعة أن جميع الذين غادروا الجبهة يبيعون أسلحتهم بما فيها الآليات العادية والمدرعة.

وبحسب المصادر فإن أسعار الأطقم المدرعة انخفضت إلى حوالي 70 ألف ريال سعودي.

أحدث العناوين

عقب أسبوع من سرقة طقم.. سرقة دبابة من محور تعز

تعرضت دبابة تابعة لمحور تعز الموالي للتحالف للسرقة من داخل معسكر المحور، حسب ما أبلغت وسائل إعلامية، في مشهد...

مقالات ذات صلة