السعودية تغلظ على الانتقالي بعد نجاح تفكيكه “مناطقيا”

اخترنا لك

وجهت السعودية، السبت، تهديد قوي للمجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، من مغبة “المماطلة ” في تنفيذ الشق العسكري  من اتفاق الرياض.

يأتي ذلك عقب تصعيد فصائل الانتقالي وسط انقسام فجره الفرز المناطقي لقواته في أبين قد يدخل المجلس في دوامة صراع مناطقي لن تنتهي.

خاص – الخبر اليمني:

ووفق ما نقلته صحيفة “أخبار اليوم” التابعة لعلي محسن، نائب هادي، فإن القوات السعودية هددت الانتقالي بالطيران الحربي في حال لم يلتزم بتنفيذ الشق العسكري كاملا.

وكانت قوات المجلس في أبين شنت هجوم في وقت متأخر من مساء الجمعة على قوات هادي  في أبين مما خلف قتلى وجرحى.

وتزامن الهجوم الجديد مع بيان أصدره اللواء “11 صاعقة” التابع للانتقالي ينفي فيه أية انسحابات لقوات المجلس ويدعو إلى  مجندي المجلس لرفع درجة التأهب  لتنفيذ عملية عسكرية شاملة.

كما اعتبر البيان الذي أصدره قائد اللواء اكرم الحنشي أية انسحابات طعن في تضحيات من وصفهم بـ”شهداء الجنوب”  وكسر للإرادة الجنوبية.

وجاء البيان في وقت تضغط فيه السعودية على الانتقالي لفك الارتباط المناطقي بين قواته، حيث أفادت مصادر قبلية بتحديد اللجنة السعودية قوات الصاعقة التي تنتمي إلى محافظة الضالع  كقوة يجب انسحابها فورا وعودتها إلى مناطق تمركزها في الضالع على أن يتم دمج الحزام الأمني في ابين بقيادة عبداللطيف السيد  بقوات هادي الأمنية والخاصة وإعادة نشرها في المحافظة التي تعد مسقط راس هادي.

والسيد يتهم من قبل الانتقالي  بالخيانة وسبق تحيده من قبل المجلس بعد فشل تغييره من قبل الامارات، ودمج قواته مع هادي يسهل سيطرة الأخير على محافظة أبين، البوابة الشرقية لعدن.

 

أحدث العناوين

Exploding Seven Oil Wells as Official Warns Against Companies Blowing up

The authority of the Presidential Council in Aden revealed, on Monday, the bombing of several oil wells, east of...

مقالات ذات صلة