لماذا دفع التحالف أنصاره لرفض دعوات إيقاف الحرب في اليمن

اخترنا لك

بالتزامن مع أكبر حملة دولية تنادي بإيقاف الحرب على اليمن،تشارك فيها أكثر من 300 منظمة دولية، وسياسيون من مختلف أنحاء العالم، دفع التحالف بأنصاره لإطلاق حملة رافضة لهذه الدعوات، بمزاعم أن الحوثيين يقفون خلف هذه الدعوات.

خاص-الخبر اليمني:

حملة التحالف التي توحد فيها جميع أنصاره المتخاصمين، انطلقت طالبت بتصنيف الحوثيين منظمة إرهابية وتصعيد الحرب في اليمن، في إصرار واضح على استمرار الحرب ومفاقمة المأساة الإنسانية.

لقد بعث التصنيف الأمريكي لأنصار الله كمنظمة إرهابية الأمل لدى التحالف بتخفيف السخط الدولي وتحسين سمعته بعد الكثير من الجرائم والانتهاكات التي ارتكبها في اليمن، غير أن الحملة التي انطلقت دولية كأكبر حملة منذ حرب العراق وسيكون يوم الاثنين موعد تدشينها الرسمي في عدد من عواصم العالم، تضع التحالف مجددا في مكانته الحقيقية حيث بات الرأي العالمي على إطلاع بجرائمه المروعة في اليمن، إضافة لكونها تطالب الدول الغربية بإيقاف دعم السعودية ورفع الحصار عن اليمن.

لذلك فإن دعوته لاستمرار الحرب في اليمن، تحت مزاعم القضاء على الحوثيين، الذين فشل في القضاء عليهم خلال السنوات الست الماضية، هي من أجل إعادة تبييض صفحته في الحرب علي اليمن، والحرب تحت يافطة مواجهة الإرهاب، بدلا من الحرب تحت مزاعم إعادة الشرعية التي تكشفت خلال السنوات الأخيرة.

أحدث العناوين

بالفيديو.. العثور على سمكة عمرها 430 مليون عام

عثر عدد من الصيادين على سمكة "الكولاكانث" وهي من الأسماك القديمة النادرة و التي تعتبر أقدم من الديناصورات قبالة...

مقالات ذات صلة