جيمس تاون: اليمنيون يدركون أن بندول السلطة قد تحول بشكل حاسم لصالح الحوثيين

اخترنا لك

قالت مؤسسة جيمس تاون الأمريكية إن نجاح الحوثيين في السيطرة على محافظة مأرب وعاصمتها سيوجه ضربة للشرعية قد لا تتعافى منها.

متابعة خاصة-الخبر اليمني:

وأكد تقرير للباحث في المؤسسة مايكل هورتون أن التضاؤل الإضافي لقوة الشرعية سيؤدي إلى تغيير جذري للتضاريس السياسية في اليمن في وقت تجري فيه تحولات سياسية إقليمية مهمة أخرى، وسيقرر مصير مأرب ، في كثير من النواحي ، مصير اليمن لسنوات قادمة.

وأشار التقرير إلى أن الحوثيون يستخدمون وحدات صغيرة متنقلة للغاية من المقاتلين ، مما يجعل من الصعب استهدافها من الجو.

وأكد التقرير أن فقدان الشرعية لمأرب يمكن أن يعجل بتحولات كاسحة في الولاء. يدرك اليمنيون من جميع أطراف الصراع أن بندول السلطة قد تأرجح بشكل حاسم لصالح الحوثيين. قد يؤدي ذلك إلى إعادة تقويم الولاءات عندما تعمل النخب اليمنية لحماية مصالحها الاقتصادية والسياسية طويلة الأجل.

وأشار إلى أن  الحوثيين معروفون بمهاراتهم الهائلة في ساحة المعركة ، إلا أنهم بارعون أيضًا في عقد الصفقات – على الأقل محليًا.

وكشف التقرير أن الحوثيين  ليسوا القوة الوحيدة في اليمن التي ستستفيد من زوال قوات الحكومة الشرعية، فهناك المجلس الانتقالي الجنوبي أيضا سيكون أحد المستفيدين.

وأكد التقرير أن تنظيمات القاعدة وداعش تقاتل إلى جانب الشرعية في مأرب.

أحدث العناوين

ضجة بعدن على خلفية رفع سعر الرغيف 200% عن سعره الأساسي

ضجت شوارع محافظة عدن ، اليوم الأحد ، بعددٍ من المظاهرات التي خرجت إلى الشارع مساءً لتنديد برفع سلطات...

مقالات ذات صلة