بعملية من نوع “كسر العظم”..صنعاء تدشن العام السابع

اخترنا لك

دشنت قوات صنعاء العام السابع في الحرب مع التحالف السعودي الإماراتي بعملية هي الأوسع أطلقت عليها اسم عملية “يوم الصمود الوطني”.

خاص-الخبر اليمني:

وأعلن المتحدث الرسمي باسم قوات صنعاء العميد يحيى سريع تنفيذ العملية ب١٨ طائرة مسيرة و٨ صواريخ باليستية.

وبحسب بيان العميد سريع استهدفت العملية مقراتِ شركةِ ارامكو في رأسِ التنورة، ورابغَ، وينبعَ، وجيزانَ وقاعدةِ الملكِ عبدالعزيز بالدمام باثنتي عشْرةَ طائرةً مسيرةً نوع صماد3 وثمانيةَ صواريخَ باليستيةٍ نوع ذو الفقارِ وبدر، وسعير.

كما تم استهدافُ مواقعَ عسكريةٍ أخرى في نجرانَ وعسيرَ بستِّ طائراتٍ مسيرةٍ نوع قاصف 2k.

وأكد سريع أن العملية حققتِ العمليةُ أهدافَها بنجاح.

وحذر متحدث قوات صنعاء من وصفها بقوى” العدوانِ الغادرِ المجرمِ الآثمِ “من عواقبِ إستمرارِها في “عدوانِها” وحصارِها” على شعبِ الإيمانِ والحكمة.
مؤكدا الجاهزية لتنفيذِ عملياتٍ عسكريةٍ أشدَ وأقسى خلالَ الفترةِ المقبلة.

ولم يسبق لصنعاء أن استهدفت عدد من مواقع ومقرات شركة أرامكو بهذا المستوى الشامل خلال عملية واحدة، وهو مايحمل رسالة أن صنعاء باتت في العام السابع من الحرب قادرة على تهشيم عظم الاقتصاد السعودي خلال ساعات.

أحدث العناوين

“أرامكو السعودية” تتعرض للخسائر وترفع سعر النفط الخفيف بداية يناير

أعلنت شركة "أرامكو السعودية" أنها رفعت سعر البيع الرسمي للخام العربي الخفيف إلى آسيا لـ3.30 دولار للبرميل فوق متوسط...

مقالات ذات صلة