تكثيف القصف بقصد التهجير .. غزة في أيام صمودها – تقرير –

اخترنا لك

أمامَ العجز ِوالفشل ِوالارباك في ِالصهيوني في ايقاف ِصواريخ ِغزة َوابقاءِ ملايين ِالصهاينة ِفي الملاجىء وما يشكلُه ذلك من ضغوط ٍنفسية ٍومعنويةٍ على هؤلاء وفقدان ٍللثقة ِبالالة ِالعسكرية ِالصهيونية ِعلى الرغم ِمن الغارات المكثفة على القطاعِ فقد كشف َالمعلقون الصهاينة ُعن تكتيك ٍجديد ٍيتبعُه جيشُ العدو ِهو تكثيف ُالقصف ِعلى شمال ِغزة َمن اجل ِدفع ِالسكان ِللذهاب الى وسط ِالمدينة لتشكيل ِعبء ٍكبير ٍعلى حركات ِالمقاومة وايقاف ِاطلاقِ الصواريخ ِلكن هناك شكوكاً كبيرة ًبتحقيق ِهذا الهدف.

الخبر اليمني – خاص

اوساط صهيونية ان جيش العدو سيلجأ الى تكثيف القصف ضد المدنيين في شمال قطاع غزة من اجل دفعهم للنزوح الى وسط مدينة غزة لتشكيل عبء سكاني على المقاومة لايقاف صواريخ على الكيان العبري.

وقال الون بن دافيد، محلل عسكري صهيوني التكتيت ُالجديد ُللجيش ِالاسرائيلي يعتمدُ قصف َمركز ٍفي شمال ِقطاع غزة وخاصة ًبيت حانون وبيت لاهيا وهي محاولة ٌلدفع ِسكان ِشمال ِالقطاع لتركِ بيوتِهم والتوجه ِجنوبا ًالى داخل مدينة ِغزة لتشكيلِ ضغط ٍاضافي ٍعلى حماس ِهناك.

وقال تسفي يحزكالي، مختص بالشؤون العربية والاسلاميةصحيح ٌانه كان في الجرف ِالصامد ِتحرك ٌللسكان ِوكان هناك عشرون الف لاجيء ٍداخل َمدينة غزة خلال َتلك العملية لكن ذلكَ لم يشكل ْضغطاً على حماس وهي لم تعطِ الامر اهمية ًكبيرة.

الى ذلك يبدو ان كيان َالاحتلال يستعجل ُالمزيد َمن استخدام ِالقوة ِقبل ان يتحرك المجتمعُ الدولي ُضد استهدافٍ المدنيين ، واكد المتابعون الصهاينة ان الولايات ِالمتحدة لن تعطي َاسرائيل َالكثير َمن الوقت ِما سيضطرُ حكومةَ العدو ِالى اتخاذ ِقرار ٍبوقف ِاطلاق ِالنار قبل َالعيد اليهودي واما بعده بايامٍ على ابعد ِتقدير.

وقالت دانا فايس، محللة سياسية صهيونية الطرفان الان يعتمدان القاعدة َالقائلة إن ما لا يتحقق ُبالقوة ِفانه سيتحققُ بمزيد ٍمن القوة . وتل ابيب تنتظر موفدا اميركيا ما يعني ان واشنطن تقول ان الوقتَ ليس مفتوحا ً. وكما يبدو انه كلما اقتربنا من العيد اليهودي سيكون هناك ضغط ٌدولي ٌوحينها ستضطر ٌالحكومة ٌالمصغرة ٌلاتخاذ ِقرارها بالاكتفاء مما فعلته في غزة، لان عدمَ وقف ِالحرب في غزة َسيضطرُنا لعملية ٍبرية ٍلن تغير أي شيء.

وقال مراسل القناة 13 هناك ثلاثةُ اهداف ٍللعملية ِالاسرائيلية: اولا تدفيع غزة الثمن وهو امرٌ بعيدٌ جدا . والهدف ُاللثاني ان تقوم َاسرائيل ُبتغيير ِتوازن ِالردع. والهدفُ الثالث هو التوصل ِالى فترة ِهدوء ٍطويلة. ولكن كل هذه الامور ُسمعنا عنها في الحروب ِالسابقة ولم يتحقق منها شيء.

الى ذلك وبسبب تفاقم ِالمواجهات ِفي المناطق ِالمختلطة ِفي الاراضي المحتلة عام ثمانيةٍ واربعين ، وبسبب فقدان ِالشرطة ِالسيطرة َعلى الامورِ هناك، فان نقاشا ًحادا ًيدور ُحول َاهمية ِتدخل ِالجيش الصهيوني للسيطرة ِعلى الوضع الا ان جهات ٍاخرى تحذر ُمن هذا لامر لما قد يسببه من عسكرةٍ لانتفاضة الفلسطينيين هناك.

أحدث العناوين

الأمم المتحدة تستبدل خبز الجياع في اليمن بطعام راقي لكلابها

يموت  طفل يمني كل 6 دقائق من الجوع، ويعيش 3 مليون يمني تحت خط الفقر، و17 مليون مواطن يمني...

مقالات ذات صلة