بعد هجوم فاشل .. اتهامات لقيادي إصلاحي بالمتاجرة بملف “الكسارة”

اخترنا لك

شن جناح الامارات في قوات هادي بمأرب، الثلاثاء، هجوما على قيادي في حزب الإصلاح بعد مجزرة في صفوف قوات قادها للهجوم على جبهة الكسارة عند المدخل الغربي لمدينة مأرب، ما يعزز الانقسام في صفوف قوات هادي.

الخبر اليمني:

واتهم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مدعومين من رئيس اركان قوات هادي صغير بن عزيز  العميد عبدالله ضاوي قائد اللواء 127 مشاه في مأرب  بالمتاجرة  بالجبهات   على حساب افراد وضباط قوات هادي، مشيرين إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى خلال الهجوم الذي شنه في وقت متأخر من مساء الاثنين على مواقع قوات صنعاء في الكسارة  ولم يحقق أي مكاسب رغم الخسائر الفادحة في صفوف قواته والغارات المكثفة للتحالف.

ويعد ضاوي اليد اليمني لنائب هادي علي محسن وابرز خصوم بن عزيز..

وتشير حملة بن عزيز ضده إلى وجود نوايا للإطاحة به على غرار قيادات سابقة ابرزها منصور ثوابة قائد العسكرية الثالثة وقيادات الوية أطاح بها بن عزيز  بحجة انسحابها من مواقعها في الجبهة الغربية لمأرب.

أحدث العناوين

الأمم المتحدة تستبدل خبز الجياع في اليمن بطعام راقي لكلابها

يموت  طفل يمني كل 6 دقائق من الجوع، ويعيش 3 مليون يمني تحت خط الفقر، و17 مليون مواطن يمني...

مقالات ذات صلة