اغراءات إماراتية لروسيا لانقاذ إرث صالح

اخترنا لك

رفعت وسائل إعلام تابعة لطارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي لليمن، السبت، النقاب عن تفاصيل الزيارة التي رتبتها الإمارات لطارق إلى روسيا في خطوة قد تحمل رسائل سلبية لـ”الشرعية”.

خاص – الخبر اليمني:

وأشارت المصادر إلى أن النقاشات التي دارت بين طارق صالح ومسؤولين روس على راسهم نائب وزير الخارجية، سيرغي فيرشينين،  تطرقت لترتيب وضع عائلة صالح لمرحلة ما بعد اتفاق السلام، مشيرة إلى حديث  طارق صالح عن العقوبات المفروضة على نجل عمه احمد علي ورغبته بعقد اتفاق مع صنعاء بشأن تبادل الاسرى في تلميح إلى رغبته بقيادة روسية لوساطة جديدة بهذا الخصوص.

وكانت الامارات قد رتب الزيارة في وقت مبكر نهاية الجمعة الماضية في إطار مساعيها إيجاد موطئ قدم لتيارها في المؤتمر الشعبي العام بقيادة نجل صالح.

ويشير أصطحاب طارق صالح لكبار قادة قواته على رأسهم  قائد خفر السواحل في الساحل الغربي عبدالجبار الزحزوح إلى أن الامارات ترغب بإغراء روسيا في ظل حراكها لإنشاء قواعد عسكرية في باب المندب، كما يؤكد وصول قيادات في المؤتمر ضمن الوفد إلى مساعي ابوظبي إعادة احياء تيار صالح في المؤتمر وتسويقه لسحب بساط هادي الذي يحاول الاستحواذ على الحزب بعد مقتل مؤسسه بمحاولة انقلاب صنعاء في العام 2017.

كما أن توقيت الزيارة المتزامن مع انتخاب الامارات عضو في مجلس الامن  يشير إلى أن أبوظبي تسعى لاستخدام منصبها لتحريك رفع العقوبات عن نجل صالح وهي رسالة لطالما خشيتها “الشرعية” أو بالأحرى تحالف هادي والإصلاح.

أحدث العناوين

الأندية المتأهلة لدور ال16 في دوري أبطال أوربا

حسمت أندية مانشستر سيتي وباريس سان جيرمان تأهلهما الى ثمن نهائي دوري الأبطال بعد حصولهما على المركز الأول والثاني...

مقالات ذات صلة