استهداف عسكري لشيخ قبلي بوادي حضرموت يعزز المخاوف من تداعيات 7-7

اخترنا لك

أصيب شيخ قبلي بارز وقتل أحد مرافقيه بإطلاق  قوات عسكرية النار عليه خلال مروره بإحدى النقاط التابعة لقوات هادي بوادي حضرموت ما عزز المخاوف من هجمات مماثلة قد تتصاعد في عموم المحافظة النفطية  مع اقتراب موعد انتفاضة الانتقالي  التي يسعى من خلالها لكسر هادي في هذه المحافظة الأهم في سيناريو الصراع مع “الشرعية”.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر محلية بأن نقطة لقوات المنطقة العسكرية الأولى أطلقت وابل من النيران على سيارة  الشيخ سالم بن ثابت النهدي خلال مرورها منها ما أدى إلى اصابته بجروح خطيرة ومقتل مرافقيه.

والنهدي يعد من ابرز المشايخ الموالين للانتقالي وله تأثير في وادي حضرموت.

ولم تعلق سلطة الإصلاح بوادي حضرموت على الحادثة ودوافعه لكن وقوعها بالتزامن مع تحركات لاتباع الانتقالي في إطار الترتيب لفعالية كبرى في مدينة سيئون أبرز معاقل الإصلاح بالهضبة النفطية لحضرموت  تشير إلى وجود مساعي لتحجيم هذه التحركات خصوصا مع اقتراب فعالية الانتقالي بذكرى السابع من الشهر الجاري والذي يصادف ما عرف ذكرى حرب الانفصال في العام 1994.

في السياق اتهم الصحفي الحضرمي سعيد بكران الإصلاح بمحاولة فرض واقع جديد في حضرموت لا يقتصر على مناطق سيطرته بالوادي والصحراء بل أيضا في  الساحل.

واتهم بكران الإصلاح بمحاولة انشاء كيانات موازية للوحدات الأمنية المحسوبة على الامارات وذلك في تعليقه على قرار وزير داخلية هادي الأخير  بإنشاء فرع لقوات الأمن الخاصة في المكلا.

كما توقع سقوط حضرموت في فوضى الإرهاب والاغتيالات خلال الفترة المقبلة.

 

أحدث العناوين

تكتل تجار تعز يدعو للإضراب الشامل احتجاجا على الانهيار الاقتصادي

دعا تكتل تكتل تجار محافظة تعز القطاع التجاري للأضراب الشامل من يوم غداً السبت الموافق 4 ديسمبر وحتى يوم...

مقالات ذات صلة