الانتقالي يسلم أبرز رجالات هادي السلطة بعدن والأخير يكافئ الإمارات

اخترنا لك

بدأ بدر معاون، الأمين العام للمجلس المحلي في عدن وأبرز رجال هادي هناك، الاثنين، مهامه كقائم بأعمال محافظ عدن  لأول مرة منذ طرده من قبل الانتقالي في يناير من العام 2020 وفي خطوة قد تكشف مزيد من جوانب التقارب بين تيار هادي في الشرعية والانتقالي في ظل احتدام الخلافات مع علي محسن.

خاص – الخبر اليمني:

معاون الذي خاض صراعات ضد الانتقالي خلال الأشهر الماضية أجبرته على التلاشي عن الأنظار زار خلال الساعات الماضية محطة كهرباء المنصورة ونقل للعاملين فيها تحيات وتهاني هادي ومحافظ عدن أحمد لملس.

كما أكد وفق مصادر إعلامية ضرورة تسريع ربط محطة كهرباء المنصورة وخور مكسر العروفة بـ”محطة الرئيس” والتي مولها هادي مؤخرا من حساب السلطة المحلية بعدن، بروم شركة وارسيلا دبي الإماراتية في خطوة تشير إلى وجود صفقة بين هادي والامارات بشأن قطاع الكهرباء الذي ظل محل صراع بينهما وتحاول السعودية الاستحواذ عليه تحت مسمى “منحة وقود الكهرباء” والتي تدر أرباحا شهرية تصل إلى 25 مليون دولار وفق تقارير اقتصادية.

تحركات معاون تأتي في أعقاب استدعاء الامارات محافظ الانتقالي إلى أبوظبي منذ أيام حيث لا يزال هناك، كما أن تحركاته هذه المرة بضوء أخضر من الانتقالي يشير إلى وجود اتفاق من تحت الطاولة بين الانتقالي وهادي بعيدا عن محسن.

يذكر أن الانتقالي كان قد منع معاون في يناير 2020 من دخول مكتبه في مبنى المحافظة واجبره على التزام منزله بفعل محسوبية معاون على هادي الذي انظم إلى محسن في الحرب على الانتقالي في عدن في العام 2019.

أحدث العناوين

خصروف: التحالف يمثل أجندة أمريكية في اليمن

حمل القيادي السابق في قوات الشرعية محسن خصروف التحالف مسؤولية سيطرة قوات صنعاء على مديرية العبدية جنوبي محافظة مأرب. متابعات-الخبر...

مقالات ذات صلة