اجراءات تعسفية جديدة.. السلطات السعودية توجه بتسريح العمالة اليمنية تمهيدا لترحيلهم

اخترنا لك

اتخذت السلطات السعودية اجراءات تعسفية جديدة تستهدف المغتربين اليمنيين، حيث أمهلت مُلّاك الأعمال 3 أشهر لاحلال جنسيات أخرى في أعمالهم بدلا عن العمالة اليمنية، في منطقتي عسير ونجران، وذلك بعد خطوة مماثلة طالت اليمنيين في منطقة جيزان.

متابعات- الخبر اليمني:

واعتبر مصدر في الجالية اليمنية أن هذا الاجراء تعسفي ومخالف لقانون العمل السعودي، ويلحق الضرر البالغ بعشرات الآلاف من العمالة اليمنية التي ساهمت بفعالية من خلال مهارتها في بناء السعودية.

وأشار إلى أن منع العمالة اليمنية من العمل في مناطق نجران وعسير وجيزان، يعتبر ترحيلاً من نوع آخر كون القرار الأخير سبقته اجراءات تعسفية مماثلة بينها قرار سعودة القطاعات التي يعمل فيها غالبية اليمنيين، اضافة الى فرض رسوم إقامة مضاعفة.

ويصارع المغترب اليمني في السعودية هذه الاجراءات التعسفية المتصاعدة ضده، في ظل صمت وغياب حكومة هادي التي تتخذ من فنادق الرياض سكنا لها منذ سنوات، “خوفا من الترحيل” وفق مراقبين.

أحدث العناوين

برشلونة يسقط من جديد أمام قادش بتعادل كارثي

سقط برشلونة في فخ  التعادل السلبي مع مضيفه  قادش، مساء أمس الخميس، في إطار منافسات الجولة السادسة من الليجا. متابعات-...

مقالات ذات صلة