مجزرة لقيادات الصف الأول بالإصلاح في مأرب تعزز الشكوك بدور طارق

اخترنا لك

شن ناشطون في حزب الإصلاح، الأربعاء، هجوما على رئيس الفريق الإعلامي لطارق صالح، كامل الخوذاني، بعد مقتل عددا من قيادات الحزب  جراء قصف صاروخي استهدف تعزيزات بالتزامن مع بثه من أحد جبهات جنوب غرب مأرب.

خاص – الخبر اليمني:

وكان عدد من قادة الصف الأول في قوات الإصلاح سقطوا بقصف صاروخي استهدف  تعزيزات كان الإصلاح يحاول الدفع بها إلى منطقة  حمة الظلم في البلق الشرقي مع انهيار المفاوضات مع صنعاء بشأن تسليم المدينة.

وأفادت مصادر قبلية بان بين القتلى نائب وكيل محافظة مارب وصهر سلطان العرادة نصار محمد جياش وكذا الشيخ عوض بن معيلي الذي يعد راس حربة الإصلاح في جبهة البلق، إلى جانب حمود الفقير اركان حرب جبهة البلق و العميد الركن صابر مرجان ركن توجيه اللواء 155 مشاه  ناهيك عن مدير إدارة التخطيط بشرطة مأرب فيصل حميد والضابط في التوجيه المعنوي عبدالله الهدية إضافة إلى حشد كبير من الضباط والجنود.

وأشارت المصادر إلى أن الشكوك تدور  حول كامل الخوذاني الذي نشر مقطع فيديو من جبهات القتال جنوب غرب المدينة بمعية قائد اللواء  الثالث مدد عبدالمجيد البكري ، موضحة أن الخوداني إن لم يكن قد ارسل احداثيات الموقع فإنه من المحتمل قد كشف مواقع القوات ببثه  سواء كان عن عمد أو غيره.

وتشهد مأرب  محاولات من طارق صالح لإعادة ترتيب  ما تبقى من فصائل الإصلاح وبما يسمح له بالسيطرة على قياداته وهو ما يعزز الشكوك من إمكانية مساعي طارق لاستهداف قادة الصف الأول بالحزب للظفر بالمقاتلين.

أحدث العناوين

وصفته بالضخم..اسرائيل قلقة من هجوم اليمن

قال المراسل العسكري للقناة العاشرة الاسرائيلية أو هيلر في تغريدات على حسابه في تويتر إن المؤسسة الأمنية في كيان...

مقالات ذات صلة