السعودية تكشف إحداثيات طارق لقصف صنعاء

اخترنا لك

فضحت السعودية، الأحد، الدور الذي يمثله طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي لليمن، في التصعيد الأخير بما فيها الغارات على صنعاء، رغم محاولته المستميتة لإخفاء دوره عبر استعراض وجوده خارج اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

ونشرت قنوات العربية والحدث، المملوكتان للحكومة السعودية مقطع فيديو لما وصفته بمنشاة سرية تحت الأرض تم استهدافها في دار الرئاسة بصنعاء في إشارة إلى الغارات الأخيرة.

وأفادت تلك الوسائل بأن المنشأة لم يكن أحد على علم بها سوى الدائرة المحيطة بصالح في إشارة إلى نجل شقيقه طارق، زاعمة أنها كانت تستخدم كمخزن أسلحة على الرغم من حديثها عن اختباء صالح وحاشيته فيها في حالة الطوارئ.

وتكشف هذه المعلومات تورط طارق صالح بتسريب احداثيات جديدة للتحالف الذي كثف مؤخرا  غاراته على العاصمة صنعاء بالتزامن مع تسويقه عودة عائلة صالح إلى واجهة الاحداث في اليمن.

وتصعيد التحالف لغاراته ضمن خارطة تصعيد بدأت من الساحل الغربي بعملية “إعادة تموضع” كما يصفها إعلام طارق وشن هجمات متفرقة في سواحل تعز والحديدة.

ومع أن  التصعيد الجديد لم يحقق اهداف للتحالف لكنه يكشف عن محاولة طارق تقديم قربان لإقناع التحالف بقدرته على إدارة الوضع كبديل لت”الشرعية.

أحدث العناوين

Sana’a Officially Announces of “Yemen Hurricane” Operation in UAE

Sana'a Forces announced on Monday the implementation of the military operation “Yemen Hurricane” in the depth of the Emirati...

مقالات ذات صلة