نزوح من مناطق الشرعية إلى مناطق سلطة صنعاء بسبب الانهيار الاقتصادي

اخترنا لك

شهدت المناطق الخاضعة لسيطرة الشرعية موجة نزوح واسعة نحو مناطق سلطة صنعاء نتيجة الانهيار الاقتصادي وتردي الوضع المعيشي.

خاص-الخبر اليمني:

ووصل المئات من أبناء محافظة عدن إلى مدن إب وصنعاء خلال اليومين الماضيين، بعد أن باتوا عاجزين عن تحمل تكاليف الحياة، حيث بلغ سعر كيس الدقيق 50 ألف ريال، فيما بلغ سعر علبة الفاصولية 1200 ريال، وبلغت أجرة مشوار الباص 800 ريال.

وواصلت العملة الوطنية في مناطق سيطرة الشرعية انهيارها المخيف أمام العملات الأجنبية حيث تجاوز سعر الدولار اليوم الاثنين 1600 ريال.

وقال تقرير سابق للبنك الدولي إن المواطنين في اليمن اضطروا للتنازل عن احتياجات أساسية بسبب انهيار العملة.

في ذات السياق دعت حركة شباب عدن الثائر وناشطون إلى الثورة لإسقاط حكومة الشرعية وطرد التحالف، مؤكدين أن الانهيار الاقتصادي سياسة ممنهجة لإفقار المواطنين.

أحدث العناوين

الإمارات تستغيث بواشنطن

قال موقع اكسيوس الأمريكي إن وزير الخارجي الإماراتي عبد الله بن زايد  طلب من وزير الخارجية في الولايات المتحدة ...

مقالات ذات صلة