تركيا وقطر توقعا 15 اتفاقية تعاون مشتركة بين البلدين في عدة مجالات

اخترنا لك

وقعت اليوم الثلاثاء، تركيا وقطر 15 اتفاقية تعاون في عدد من المجالات والقطاعات، بمدينة الدوحة القطرية بحضور الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، وأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

متابعات-الخبر اليمني:

وتم توقيع مذكرة تفاهم في مجال إدارة الكوارث والطوارئ بين رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التابعة لوزارة الداخلية التركية، والمديرية العامة للدفاع المدني بوزارة الداخلية القطرية، كما تم توقيع بروتوكول بين الحكومتين التركية والقطرية بشأن تنفيذ خطاب النوايا المتعلق بالتعاون حول تنفيذ الفعاليات الكبرى.

وإضافة إلى ذلك، تم الاتفاق على بيان مشترك لخطاب النوايا بشأن إقامة تعاون مؤسسي بين منتدى أنطاليا الدبلوماسي ومنتدى الدوحة، ومذكرة تفاهم بشأن التعاون في مجال المراسم، والاجتماع السابع للجنة الاستراتيجية العليا.

ووقع البلدان أيضاً مذكرة تفاهم بين إدارة تنمية ودعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة التركية وبنك قطر للتنمية، ومذكرة تفاهم أخرى بين معهد المعايير التركية، وهيئة التقييس العامة القطرية.

كما اتفق الجانبان على البرنامج التنفيذي الثاني في مجال الثقافة لعامي 2022 ـ 2023 بين وزارة الثقافة والسياحة التركية، ووزارة الثقافة والرياضة القطرية، والبرنامج التنفيذي الأول في مجال الشباب والرياضة بين حكومتي البلدين للأعوام 2022 – 2024.

وتم توقيع اتفاقية برنامج للتعاون في مجالات الصحة والعلوم الطبية بين الحكومتين التركية والقطرية، ومذكرة تفاهم بشأن التعاون بين رئاسة الشؤون الدينية التركية ووزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية.

وأُبرمت مذكرة تفاهم بين مكتب الاستثمار في الرئاسة التركية وجمعية رجال الأعمال القطرية، إلى جانب اتفاقية تعاون بين وكالة الأناضول التركية ووكالة الأنباء القطرية.

وبحسب بيان للديوان الأميري، فإن أمير قطر والرئيس التركي بحثا خلال اجتماع اللجنة العليا، سبل توطيد وتطوير علاقات التعاون الاستراتيجية بين بلديهما والارتقاء بها على مختلف الصعد.

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب إردوغان صرّح عن رغبته في تطوير علاقات أنقرة مع دول الخليج “من دون تمييز” قبل أن يسافر إلى قطر في زيارة تمتدّ على يومين.

وأكّد خلال مؤتمر صحافي في إسطنبول قبل سفره، أنه سيواصل تطوير العلاقات مع  الخليج من دون أي تمييز، في إطار مصالح بلاده المشتركة والاحترام المتبادل، قائلاً: “نرحّب بإعادة فتح الحوار والجهود الدبلوماسية لتجنّب سوء التفاهم في منطقة الخليج”.

كما التقى وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو الاثنين نظيره القطري قبيل زيارة إردوغان للدوحة، حينها أوضح الوزير القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في مؤتمر صحافي مشترك أن قطر تتطلع لفرص تكشف عنها التحديات الاقتصادية التي تواجهها تركيا، مشيراً  إلى أنه من المقرر أن توقع قطر عشرات الاتفاقات مع تركيا وأن تستثمر بكثافة فيها.

من جهته، لفت تشاووش أوغلو إلى أن أنقرة لا تعتزم طلب مساعدات مالية من قطر قائلاً: “لم نأت إلى قطر لنطلب منهم إرسال أي أموال بعينها، نحن هنا فقط لبحث تحسين علاقاتنا”.

 

أحدث العناوين

جباري: الرياض لا تتعامل باحترام إلا مع من يتعامل معهم بالقوة

قال نائب رئيس مجلس النواب في سلطة الشرعية عبدالعزيز جباري إن الشخصيات الموجودة في مجلس القيادة الرئاسي شخصيات معينة،...

مقالات ذات صلة