تلويح إماراتي بسحب العمالقة من شبوة

اخترنا لك

لوّحت الإمارات، الثلاثاء، بسحب فصائل العمالقة من محافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن، بالتزامن مع رفعها سقف مطالبها ما يشير إلى محاولة ضغط جديدة على السعودية.

خاص – الخبر اليمني:

ونقلت صحيفة العرب الإماراتية عن مصادر لم تسميها قولها إن الإمارات قد تعيد العمالقة إلى مناطق الساحل الغربي لليمن، مشيرة إلى أن هذه الخطوة ضمن ترتيبات تقودها الإمارات لإصلاح منظومة “الشرعية” وأبرزها الدفع بقوات هادي المتمركزة في المهرة وحضرموت إلى  جبهات القتال في الشمال، إضافة إلى تسريح عناصر هادي في محور البيضاء.

وتزامن التهديد الاماراتي، مع دفع أبو ظبي برجلها في اليمن، عيدروس الزبيدي، إلى صدارة المشهد مع أن مجلسه المنادي بالانفصال لم يسجل أي حضور في المعركة التي دفعت العمالقة السلفية فاتورتها.

ووضع الزبيدي خلال لقاء مع قناة سكاي نيوز عربية الإماراتية عدة مطالب لدعم “التحالف” مع أنه أكد بأنه لا يعرف الوجهة القادمة التي قال إن التحالف يحددها وما إذا كانت المعارك ستستقر جنوبا أو ستواصل في الشمال.

واشترط الزبيدي إزاحة الإصلاح من المشهد معتبرا بقائه في حكومة المناصفة عائق لتنفيذ اتفاق الرياض، إضافة إلى تشكيل لجنة اقتصادية لإدارة الوضع الاقتصادي بعيدا عن حكومة المناصفة التي وصف إجراءاتها بالفاشلة.

وطالب الزبيدي أيضا بتمكين مجلسه في حضرموت وإخراج قوات هادي من آخر معاقلها شرقي اليمن إضافة إلى أجراء تغييرات في الحكومة الحالية.

وتأتي هذه التحركات مع ضغوط سعودية للدفع بالفصائل الجنوبية إلى جبهات القتال في الشمال وسط مخاوف من تداعيات غياب الحاضنة الشعبية هناك، ومساعي اطراف أخرى داخل “الشرعية” لاستغلال خروج الفصائل الجنوبية لإحداث تغيرات جذرية في الجنوب.

أحدث العناوين

صور ومعلومات خطيرة عن ماذا يحدث في بلحاف

كشف تحقيق نشرته صحيفة عرب جورنال من إعداد الصحفي كامل المعمري عن تحول منشأة بلحاف اليمنية الواقعة في شبوة،...

مقالات ذات صلة