بعد اتّهامها بالضغط على الحوثيين بملفات الإغاثة الإنسانية.. فضيحة فساد جديد للأمم المتحدة

اخترنا لك

تناقلت وسائل إعلام يمنية بالإضافة إلى – مدونين على وسائل التواصل الاجتماعي – ما قالت عنها وثيقة تثبت ” فضيحة فساد جديدة” لمنظمة الغذاء العالمي التابعة للأمم المتحدة والناشطة في اليمن.

الخبر اليمني – متابعات

الوثيقة المتداولة والتي تم أخذها وفقاً للتداول الإعلامي من موقع “اف تي اس” المعني بتتبع أموال المنظمات تشير إلى أن برنامج الغذاء العالمي خصص نحو “مليون ونصف المليون دولار” كموازنة للاتصالات خلال فترة نشاطه.

وما زاد من أهمية التداول هو إعلان البرنامج خلال الفترة الماضية تقليص مساعداته في اليمن إلى نحو 10 في المائة معللاً ذلك بنقص ” التمويل “نيتجة عدم إمداد الجهات الملتزمة بتعهداتها المالية.

هذا وكان قد اتهم مسؤولون يمنيون الأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين لوقف تقدماتهم في مأرب وشبوة من خلال تقليص المساعدات الإنسانية في صورة من شأنها أن تكشف الكثير عن نوايا الهيئة الدولية ومسافتها غير الموحدة من أطراف الحرب.

وأكد المسؤولون أن سعي الأمم المتحدة لتقليص مساعداتها الإغاثية لليمنيين الذين يعيشون أسوأ أزمة إنسانية في العصر الحديث ليس سوى محاولة للضغط من أجل وقف ما أسموه ” معركة التحرير في مأرب وشبوة “.

هذا وكان قد قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن إنه و “نتيجة نقص التمويل،تضطر وكالات إغاثية إلى إيقاف أو تقليص برامج إغاثية حيوية، بما في ذلك برامج في مجالات الغذاء والتغذية والصحة والمياه”.

المسؤول أكد في تغريدة له على تويتر “هناك حاجة عاجلة إلى التمويل لضمان استمرار تدخلات منقذة للأرواح للملايين الذين يعتمدون على المساعدات الإنسانية تم تمويل خطة الاستجابة الإنسانية لليمن 2.1 مليار دولار، بنسبة 55 في المائة من التمويل المطلوب”.

أحدث العناوين

وول ستريت جورنال: الولايات المتحدة تحتجز ناقلة نفط روسية كانت متجهة إلى ولاية لويزيانا

قالت صحيفة "وول ستريت جورنال"، اليوم الإثنين، إنّ السلطات الأميركية أوقفت ناقلة نفط قادمة من روسيا، كانت متجهة إلى ميناء...

مقالات ذات صلة