اتهام إماراتي للإصلاح بقصف قوات بن عزيز

اخترنا لك

اتهمت الإمارات، الأحد، حزب الإصلاح، جناح الاخوان المسلمين في اليمن، رسميا بالوقوف وراء الهجوم الذي استهدف  فصائل “محور سبأ” التي يعيد صغير بن عزيز تشكيلها في شبوة.

خاص – الخبر اليمني:

وأشار رئيس مركز الدراسات البريطاني لشؤون الشرق الأوسط والصحفي الاماراتي، امجد طه، في لقاء على قناة أبوظبي إلى أن هدف من وصفهم  بـ”الإخوان” استنزاف التحالف وتدمير قدرات الفصائل الموالية له.

وكان طه يعلق على الهجمات الجوية التي ضربت في وقت متأخر من مساء السبت معسكر العلم  على تخوم عتق حيث يتم إعادة هيكلة قوات هادي تحت مسمى “محور سبأ” وبقيادة رئيس اركان قوات هادي المحسوب على الإمارات صغير بن عزيز.

وبحسب مصادر قبلية فقد تعرض المعسكر لـ3 هجمات لم تعرف طبيعتها بعد، مشيرة إلى أن الهجمات تركزت على  مقرات تجمع المقاتلين ما خلف حصيلة كبيرة من القتلى والجرحى.

ولم تتبنى أية جهة المسؤولية، رغم محاولات وسائل إعلام حزبية اتهام صنعاء.

وجاءت الهجمات بعد ساعات على إعلان تشكيل اللواء الأول “محور سبأ” بقيادة عبدالهادي عبداللطيف القبلي نمران القائد السابق في قوات العمالقة وقائد اللواء الرابع التابع لطارق في الساحل الغربي.

واللواء واحد من عدة الوية  يتم الترتيب لنشرها كبديلة لقوات هادي في المنطقة العسكرية الثالثة والسادسة بمأرب والجوف ضمن خطط لتقليص نفوذ محسن  تمهيدا للإطاحة به.

وكان  فصائل الإصلاح ومحسن استبقت الهجوم بمناورات جوية لطائرات مسيرة في معسكر للمنطقة العسكرية الأولى بوادي حضرموت.

أحدث العناوين

قيادي موالي للتحالف: نعيش قمة المهانة

مثلما كانت المصالح الشخصية هي السبب الذي جمعهم بالتحالف وجعلهم أدوات له لتدمير بلدهم، كانت سبب خروجهم عنه، وتأكيد...

مقالات ذات صلة