طارق يقتحم آخر معاقل الإصلاح بتعز ويتسلم الدفاع رسميا بمأرب

اخترنا لك

عزز طارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي لليمن، الخميس، قبضته على آخر معاقل الإصلاح، جناح الإخوان المسلمين في اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وأعلن طارق إشهار مكتبه السياسي في مدينة تعز لأول مرة منذ تأسيس المكتب في المخا قبل عام.

وأقامت قيادات سابقة في المؤتمر احتفائية بالمناسبة، بدون  رفع صور الرئيس الاسبق هذه المرة.

كما أفردت وسائل إعلام طارق مساحة واسعة  لتغطية الفعالية في مدينة لا تزال تدين طارق بالوقوف وراء قتل أبنائها على مدى السنوات التي أعقبت ثورة الـ11 من فبراير.

وتعز ثالث محافظة كانت  تعد معقلا للإصلاح  تسقط بيد طارق بعد شبوة ومأرب.

وتزامن تدشين مكتب طارق في تعز مع احتفائية في مأرب  بدمج عناصره  بقوات محسن والإصلاح في وزارة الدفاع  عبر  ما وصفها تخرج دفعة جديدة من ضباط العمليات والسيطرة والتي تضم في قوامها عناصر من قوات طارق وأخرى  من الإصلاح.

ولم يتضح بعد ما اذا كان هذا الحراك بناء على  اتفاق مع الإصلاح ، لكنه بات يقلق المجلس الانتقالي الذي جدد اتهامه للطرفين بالترتيب لاجتياح معاقله جنوب اليمن بشن حرب جديدة.

أحدث العناوين

Exploding Seven Oil Wells as Official Warns Against Companies Blowing up

The authority of the Presidential Council in Aden revealed, on Monday, the bombing of several oil wells, east of...

مقالات ذات صلة