صنعاء تضع شروطها لإنقاذ الهدنة..

اخترنا لك

مع اقتراب الهدنة من أيامها الأخيرة أعلن التحالف على لسان الحكومة الموالية له الموافقة أخيرا على فتح مطار صنعاء دون العراقيل التي افتعلها خلال الفترة الماضية عند اشتراطه أن تكون جوازات المسافرين صادرة من عدن.

خاص-الخبر اليمني:

بحسب وكالة رويترز بعد محادثات مع المبعوث الخاص للأمم المتحدة هانز جروندبرج في عدن هذا الأسبوع ، وافقت السلطات الحكومة الموالية للتحالف لحاملي جوازات السفر الصادرة عن صنعاء  بالصعود إلى الرحلات الجوية.

ووفقا لرويترز  تسعى الأمم المتحدة إلى تمديد الهدنة على مستوى البلاد ، وهي الأولى منذ 2016 ، لتمهيد الطريق لمفاوضات سياسية شاملة.

لكن بالنظر إلى الأيام المتبقية من الهدنة سيكون وهي 17 يوما فقط في مقابل 16 رحلة جوية نص عليها اتفاق الهدنة، هناك تساؤلات ما إذا كان سيتم السماح لجميع هذه الرحلات دون أي عراقيل أخرى، أم أن التحالف سيصر على رحلتين في الأسبوع فقط، وبالتالي لن يتجاوز عدد الرحلات 5.

يقول نائب وزير الخارجية في صنعاء حسين العزي إن توسيع ومضاعفة عدد الرحلات في ما تبقى من فترة الهدنة يعتبر ضرورة إنسانية ملحة لتعويض الرحلات التي أعيقت خلال الفترة المنصرمة وهذا لاشك هو المؤشر الذي سيثبت حسن النوايا ويعيد الثقة في اتفاق الهدنة كما أنه العامل الأهم في مسألة تشجيع الجميع على مواصلة العمل من أجل السلام بكل صدق وحرص.

فيما سبق حذرت صنعاء من مغبة تنصل التحالف عن الهدنة، ومن المتوقع أن يكون هناك جولة من التصعيد حال انتهاءها مع استمرار التحالف في وضع العراقيل والخروقات، وبالتالي من غير المرجح أن توافق صنعاء على تمديد الهدنة، بشكل فوري، مالم يتم مراجعة حقيقية لبنود الهدنة في فترتها الحالية، ولا يبدو أن من مصلحة التحالف تقليص الرحلات الجوية من 16 رحلة إلى 5 رحلات.

أحدث العناوين

رئيس وزارء صنعاء يقدِّم اقتراح بشأن صرف مرتبات كل الموظفين

فند رئيس وزراء حكومة صنعاء، عبد العزيز بن حتبور، الإثنين، ما تتحدث عنه وسائل إعلام التحالف بشأن مرتبات موظفي الوحدات...

مقالات ذات صلة