عودة الاحتجاجات إلى عدن.. والنفط تواصل معاقبة رافضي الجرعة بإتلاف سيارتهم

اخترنا لك

تجددت الاحتجاجات، مساء السبت، في عدن، يتزامن ذلك مع استمرار أزمة الوقود وسط اتهامات لشركة النفط  بتعمد بيع الوقود التالف  للمواطنين.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر محلية بقطع محتجين على ارتفاع الوقود خط الجسر، أهم الشوارع الحيوية في المدينة، وقام المحتجون برص  مركباتهم في طوابير على طول الخط  ما تسبب بتوقف حركة المرور.

وتزامنت الاحتجاجات الجديدة مع استمرار أزمة الوقود. واتهم مواطنين في عدن  شركة النفط وحكومة معين بتعمد اتلاف سياراتهم عبر ضخ وقود تالف.

ونقلت وسائل إعلام صادرة من عدن عن مواطنين قولهم إن العديد من مركباتهم تعطلت بفعل الوقود التالف، معتبرين بيعه  محاولة لمعاقبة المواطنين الرافضين لقرار الجرعة  الأخيرة.

وتخصص شركة النفط في عدن بضعة  محطات للبيع بالسعر الحكومي 19900 ريال للدبة سعة 20 لتر في حين يباع في المحطات التجارية بسعر 26 ألف ريال.

وتحاول حكومة معين من خلال هذه الخطوات دفع الناس طواعية للتعامل مع الجرعة الجديدة عبر عرض التالف كمنتج محلي وبسعر لا يقل كثير عن سعر الاخر الذي يباع كتجاري في محطات الوقود.

أحدث العناوين

محافظ شبوة يؤكد فراره

كشف محافظ المؤتمر في شبوة، الاثنين، مصيره  مؤكدا الانباء التي تتحدث عن فراره. يأتي ذلك في اعقاب جدل حول  وضعه ...

مقالات ذات صلة