الانتقالي يلوّح بالانسحاب من “الرئاسي”

اخترنا لك

هدد المجلس الانتقالي، المنادي بانفصال جنوب اليمن، الثلاثاء، بالانسحاب  من ” المجلس الرئاسي “، السلطة الموالية للتحالف جنوب اليمن مع اتساع رقعة الخلافات .

يأتي ذلك في احدث تعليق على اللقاءات التي عقدها رشاد العليمي والمبعوث الأممي والسفير الأمريكي بعيدا عن أعضاء المجلس بما فيهم الزبيدي، ممثل الانتقالي.

خاص – الخبر اليمني:

وأكد  المتحدث باسم الانتقالي، علي الكثيري في تصرح صحفي ، تمسك  المجلس بفتح طرق الجنوب مع الشمال  في أية مفاوضات خاصة بملف الطرق.

وأشار الكثيري إلى أن المجلس لن يقبل بأية مخرجات أو مفاوضات لا تشمل فتح طرق الجنوب مع الشمال وتستثني الجنوبيين من التمثيل في المفاوضات، مشيرا إلى أن المجلس قد يسير في اجراءات منفردة.

وكان الكثيري يعلق على إعلان رشاد العليمي إبلاغ المبعوث الدولي إلى اليمن ، هانس جرودنبرغ،  بعدم الخوض في ملفات جديدة قبل فتح طريق تعز، التي تمثل مسقط راس العليمي.

وتلويح الانتقالي  بالانسحاب يتزامن مع اتساع رقعة الخلافات بين الزبيدي والعليمي بشأن إعادة تشكيل وفد المفاوضات حيث يصر الانتقالي على ضرورة  تمثيل الجنوب بنسبة 50% في الوفد وفق ما نص عليه اتفاق الرياض.

أحدث العناوين

تداعيات الهزيمة و مكاسب الانتصار في معركة شبوة

وسط احتقان سياسي ، قفز اطراف الصراع في منظومة السلطة الموالية للتحالف جنوب اليمن، إلى  معركة شبوة في محاولة...

مقالات ذات صلة