الدفاع تكشف هوية القوات التي دخلت عدن ومهمتها

اخترنا لك

كشفت وزارة دفاع  معين، الثلاثاء، هوية القوات التي دخلت مدينة عدن بصورة مفاجئة  فجرا والمهام التي أوكلت لها وحجمها.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت  مصادر في الوزارة بأن القوة  خليط من فصائل  هادي ومحسن وجناح الإصلاح في العمالقة بقيادة حمدي شكري، تم دمجها  في  المنطقة العسكرية الأولى  بوادي وصحراء حضرموت، ضمن خطة الدمج التي تقودها السعودية، قبل نقلها إلى معسكر في العبر ومن ثم نقلها إلى عدن، موضحة بأن هذه القوات تضم نحو 500 طقم وعربة مدرعة ومئات الجنود، لم يدخل منها سوى دفعة واحدة قوامها 200 طقم ومدرعة والعشرات من الجنود فقط.

وتوقعت المصادر أن يتم نقل البقية خلال الايام المقبلة.

وسيتولى سند الرهوة قائد اللواء الاول حماية رئاسية في قوات هادي سابقا والذي تم استدعائه مؤخرا إلى عدن لتسليم قواته في أبين، قيادة هذه القوات.

ووفق المصادر فإن هذه القوات ستتولى حماية  قصر معاشيق، مقر إقامة حكومة معين والمجلس الرئاسي، إضافة إلى المناطق الرابطة بين كريتر ومطار عدن في خورمكسر وهي من المديريات الهامة في عدن.

وتم نشر هذه القوات بناء على إصرار رشاد العليمي وأعضاء مجلسه الرئاسي “الشماليين” واشتراطها كخطوة للعودة إلى عدن، وهي وفق المصادر تمت بعملية مقايضة  الانتقالي تمثلت بتسليم مدينة شقرة، آخر معاقل فصائل الإصلاح مقابل، انتشار فصائل الحزب في عدن.

وتحاول السعودية من خلال الخطوة  تحقيق توازن بين الفصائل الموالية لها جنوب اليمن وبما ينهي  نفوذ الانتقالي على عدن واحتكاره للقرار هناك.

أحدث العناوين

Entire Family Killed by UAE Airstrike in Shabwa

Several members of a family were killed on Wednesday in UAE air raids on their car in the city...

مقالات ذات صلة