السعودية ترفض تشغيل مصافي عدن

اخترنا لك

وجهت السعودية ، الثلاثاء، صفعة جديدة للمجلس الانتقالي، سلطة الأمر الواقع في عدن  قد تنهي طموح سلطته بالتحرر من قيودها على القطاعات الاقتصادية.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر في مصافي عدن بأن السفير السعودي لدى اليمن، محمد ال جابر، رفض إعادة تشغيل مصافي عدن، مشيرة إلى أن البرنامج السعودية لإعادة اعمار عدن والذي يشرف عليه ال جابر، ابلغ مدير المصافي بعدم اتخاذ اية خطوة في إعادة تشغيل المصافي بذريعة انها غير جاهزة.

وجاء قرار السعودية بعد يوم فقط على توجيه الزبيدي لمدير المصافي بإعادة تشغيلها وصيانتها خلال لقاء جمعهما بعدن.

وتشغيل المصافي سيحرر سلطة الانتقالي من الاعتماد على منحة الوقود السعودية الخاصة بالكهرباء ناهيك عن توفير الوقود المحلي بدلا عن شرائه إضافة إلى أنه سيدفع نحو إعادة توجيه النفط من حقول انتاجه في شبوة وحضرموت إلى مصافي عدن بدلا من بيعه للخارج  وتوريده إلى حسابات في البنك الأهلي السعودي وهو ما ترفضه السعودية  باعتباره ينهي نفوذها على اهم عوائد اليمن ويعفيها من تشغيل قطاعات هامة كالوقود والكهرباء التي يحتكر البرنامج السعودي تشغيلهما.

وخلال سيطرة التحالف على عدن كانت المصافي ابرز اهداف التخريب الداخلي حيث تعرضت خزاناتها للتفجير المتعمد  أكثر من مرة ما تسبب بأضرار كبيرة  لها، ناهيك عن الصراعات الاقليمية والمحلية التي احتدمت للسيطرة عليها.

أحدث العناوين

ماذا ينتظر الاقتصاد العالمي في الخريف وماذا يقول السوق

يمكن أن تكون زيادة التفاؤل في الأسواق المالية، والتي لوحظت منذ منتصف الصيف، خادعة للغاية، تشير العديد من المؤشرات إلى...

مقالات ذات صلة