تصعيد جوي في اليمن مع انطلاق اجتماعات الأردن العسكرية

اخترنا لك

شهدت اليمن، الثلاثاء، تصعيد عسكري  غير مسبوق، يتزامن ذلك مع انطلاق مفاوضات اللجنة العسكرية في الأردن ما يهدد بنسفها.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر في غرفة ضباط الارتباط التي تشرف عليها البعثة الأممية في الساحل الغربي لليمن ومكلفة بمراقبة الخروقات بأنه تم تسجيل  16 غارة نفذتها الفصائل الموالية للتحالف في مناطق جنوب الحديدة عبر طائرات مسيرة.

والغارات جزء من خروقات واسعة سجلت في مختلف جبهات القتال وتحديدا الضالع وتعز ومأرب، وهذه الخروقات تعد الأعلى، وفق مصادر إعلامية، منذ بدء سريان الهدنة قبل أشهر.

وتزامن التصعيد الجديد مع كشف المبعوث الأممي انطلاق جولة جديدة من الاجتماعات  العسكرية المغلقة والخاصة بمناقشة الهدنة والخروقات في العاصمة الأردنية، عمان.

وتجرى الاجتماعات التي انطلقت، الاثنين، وفق مسؤول اعلامي في مكتب المبعوث، برعاية أممية وتستمر ليومين.

ويشير التصعيد إلى مساعي اطراف محلية وإقليمية للحيلولة دون التوصل إلى اتفاق في الجولة الجديدة خصوصا وأن الغارات تتزامن أيضا مع تحركات لطارق صالح، قائد الفصائل الموالية للإمارات في الساحل الغربي والذي استثني من فريق المفاوضات، تهدف لتفجير الوضع عسكريا.

أحدث العناوين

ماذا ينتظر الاقتصاد العالمي في الخريف وماذا يقول السوق

يمكن أن تكون زيادة التفاؤل في الأسواق المالية، والتي لوحظت منذ منتصف الصيف، خادعة للغاية، تشير العديد من المؤشرات إلى...

مقالات ذات صلة