فاتورة شراء وقود كهرباء عدن لشهر واحد تضاهي موازنة روسيا لكأس العالم

اخترنا لك

كشفت وزارة الكهرباء في حكومة معين، الموالية للتحالف، الثلاثاء، عن موازنة خرافية انفقتها لشراء وقود لمحطات كهرباء عدن خلال شهر واحد، يتزامن ذلك مع استمرار أزمة انقطاع التيار في المدينة الساحلية.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر في الوزارة بان موازنة شراء الوقود لمحطات الكهرباء للشهر الماضي بلغت أكثر من 96 مليون دولار  وهذا المبلغ أكبر بكثير من المخصصات التي ظلت تعكف عليها الوزارة لتشغيل محطات الكهرباء  خلال السنوات الماشية ولم تتجاوز الـ60 مليون دولار ، 25 مليون دولار  منها كانت أرباح.

ويعد ملف الكهرباء في عدن الأكثر تعقيدا، ورغم  الفاتورة الضخمة التي اثارت حفيظة ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي اعتبروها بانها تفوق  موازنة روسيا لاستضافة كاس العالم والتي لم تتجاوز الـ86 مليون دولار، إلا أن عدن شهدت خلال الشهر الماضي اكبر موجة انقطاع للتيار في تاريخها ولا تزال الانقطاعات مستمرة بمعدل 10 ساعات يوميا.

وظل ملف الكهرباء محل صراع محلي واقليمي بدأ بإقصاء أحمد العيسي  من قبل الامارات، قبل أن تستحوذ السعودية  عليها بطريقة احتيال تحت مسمى “منحة الوقود السعودية” على الرغم من أن الشحنات التي تقدمها السعودية مشتراة مقدما وباسعار باهضة.

وإلى جانب شراء الوقود تشكل عملية شراء الطاقة المشتراة من الشركات الخاصة بؤرة أخرى للفساد وتحقيق مكاسب خاصة  يتهم رئيس الحكومة معين بتدبيرها لصالح شريكا له يعرف بـ”ابن صغير”.

أحدث العناوين

ماذا ينتظر الاقتصاد العالمي في الخريف وماذا يقول السوق

يمكن أن تكون زيادة التفاؤل في الأسواق المالية، والتي لوحظت منذ منتصف الصيف، خادعة للغاية، تشير العديد من المؤشرات إلى...

مقالات ذات صلة