اعتصام المهرة ترفض ترتيبات إماراتية

اخترنا لك

جددت لجنة الاعتصام في محافظة المهرة، شرقي اليمن، الاثنين، تحذيرها من استمرار مخططات التحالف في المحافظة التي تشكل موقع استراتيجي على  بحر العرب والمحيط الهندي.

يأتي ذلك في وقت بدأ فيه التحالف ترتيبات جديدة  لإخضاع المحافظة الواقعة عند أقصى الحدود مع سلطنة عمان.

خاص – الخبر اليمني:

واستنكر رئيس اللجنة الشيخ علي الحريزي تصريحات فرج البحسني، عضو السلطة الموالية للتحالف، التي وعد فيها شركات خليجية  بالسماح لها بالتنقيب في المحافظة.. وأبدى الحريزي، خلال اجتماع لأعضاء اللجنة، استيائه من الحديث عن التنقيب في وقت تعاني فيه المحافظة من أزمة خدمات وانهيار العملة وتدهور للوضع.

كما توعد باسقاط ما وصفها بالمؤامرات الإماراتية وأبرزها صفقة بيع ميناء قشن لها، مشيرا إلى أن مخططات التحالف لاستهداف المحافظة لا تزال مستمرة.

وجاء اجتماع لجنة الاعتصام على إيقاع ترتيبات جديدة يديرها التحالف عبر البحسني، محافظ حضرموت، والذي وصل في وقت سابق المهرة وإبرم اتفاق لربط امن المهرة بالفصائل التابعة له في ساحل حضرموت، إضافة إلى إعلانه صراحة عن نيته بدء نقل ما تبقى من وحدات يمنية محسوبة على علي محسن وهادي والإصلاح إلى جبهات القتال في الشمال  بغية افراغ المحافظة من الوحدات المناهضة للتحالف وبما يسهل السيطرة عليها.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة