إجهاض محاولة انقلاب لشائع في شبوة

اخترنا لك

أحبط محافظ المؤتمر في شبوة، عوض ابن الوزير، الاثنين، محاولة انقلاب كان يرتب لها المجلس  الانتقالي، المنادي بانفصال جنوب اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وكشفت مصادر مقربة من ابن الوزير تفاصيل المواجهات التي اندلعت في وقت سابق اليوم جوار منزل المحافظ، موضحة بأن  فصيل “مكافحة الإرهاب” الذي أعاد شلال شائع تشكيله بقيادة محمد البوحر حاول تطويق منزل المحافظ وسط مدينة عتق عبر استحداث نقاط محيطة  ما دفع الوحدات المنتشرة هناك  بقيادة الحارس الشخصي للمحافظ ويدعى أبو علي ظيفير للتصدي للخطوة وإجبار الفصيل على الانسحاب.

وكانت مدينة عتق  شهدت في وقت سابق اليوم مواجهات بمختلف أنواع الأسلحة بين قوات البوحر، قائد النخبة الشبوانية السابق،  وفصيل الظفيري المكلف بتأمين منزل المحافظ.

وتزامنت محاولة انتشار “مكافحة الإرهاب” مع تدشين جناح  الانتقالي في ما تسمى بـ”قوات دفاع شبوة” عملية انتشار واسع في مدينة عتق، المركز الاداري لشبوة،  تحت مسمى “منع التجوال بالسلاح” في محافظة لا تخلوا أسواقها ومدنها من حامليه باعتباره  عادة قبلية.

وتشير تحركات الانتقالي في هذا التوقيت إلى محاولة المجلس الذي سبق وأن فشل بالسيطرة  على المحافظة النفطية عسكريا خلال الأعوام الماضية، فرض واقع جديد يحجم  خصومه في  سلطة المؤتمر بعد نجاحه بإزاحة الإصلاح، خصوصا وأنها تأتي بموازاة الحراك الاقليمي في المهرة وحضرموت.

أحدث العناوين

مدارس عدن ترفض أطفال المهاجرين الأفارقة

شكا عددٌ من المهاجرين الأفارقة في محافظة عدن ، اليوم السبت ، رفض بعض المدارس داخل المدينة نفسها إلحاق...

مقالات ذات صلة